أخبار سوريةسياسة

الخارجية الأمريكية: الولايات المتحدة مستمرة بالتزاماتها لمحاربة داعش في العراق

أكدت الولايات المتحدة، اليوم السبت، استمرارها بقتال تنظيم الدولة في العراق، ومناطق أخرى، على الرغم من انسحاب قواتها المزمع من سوريا.

وجاء تأكيدها خلال اتصال هاتفي بين وزير الخارجية الأمريكية “مايك بومبيو” ورئيس مجلس الوزراء العراقي “عادل عبد المهدي”.
وشرح بومبيو لعبد المهدي خلال المكالمة الهاتفية، “حيثيات الانسحاب المرتقب من سوريا، مشيراً إلى أن “الولايات المتحدة مستمرة بالتزاماتها لمحاربة داعش في العراق وبقية المناطق”، بحسب رويترز.
وسيطر تنظيم الدولة منذ العام 2014 على أكثر من ثلث مساحة العراق، وجعل من مدينة الموصل، ما يشبه “عاصمة للخلافة” التي أعلنها بعد انتشاره في مساحات شاسعة من سوريا والعراق.
واستعادت العراق مدينة الموصل من سيطرة تنظيم الدولة في شهر آب من عام 2017، بعد تسعة أشهر من المعارك التي استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة، والقصف الجوي على نطاق واسع.
وعلى الرغم من إعلان العراق عن إنهاء وجود تنظيم “داعش” في “الموصل” مركز محافظة نينوى، إلا أن التنظيم ما زال يحتفظ بجيوب وخلايا نائمة في بعض مناطق المحافظة، ويعود تدريجيًا إلى شن هجمات خاطفة على طريقة حرب العصابات، التي كان يتبعها قبل عام 2014.
والجدير بالذكر أن الولايات المتحدة أعلنت يوم الأربعاء الماضي، عزمها على انسحاب القوات الأمريكية من سوريا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق