سياسةعربي

في معقل المليشيا.. اغتيال قيادي بحزب الله جنوبي لبنان

اغتال مسلحون مجهولون قيادياً في مليشيا حزب الله اللبناني في معقل المليشيات جنوبي لبنان.

وقالت وكالة “فارس” الإيرانية شبه الرسمية، إن القيادي بحزب الله محمد علي يونس، قتل برصاص مجهولين بين بلدتي قاقعية الجسر وزوطر الغربية جنوبي لبنان.

وأفادت “فارس” بأنه لا معلومات إضافية حول كيفية مقتله، إلا أنه وفقا لمصادر غير رسمية، فإن القيادي في حزب الله “كان مسؤولا عن ملف ملاحقة العملاء والجواسيس”.

وذكرت مواقع لبنانية معارضة لحزب الله، أن يونس كان “يتولى مسؤولية هامة في الحزب، ويعمل منذ مدّة على ملف حساس” دون تحديد طبيعة العمل.

وقال موقع “جنوبية”، إن “يونس ومرافقاً له كانا في مهمة ملاحقة لأحد الأشخاص، عندما وقعا بكمين محكم في وادي زوطر جنوبي لبنان نفذته 3 سيارات”، موضحاً أنه تم استهداف يونس ومرافقه بالرصاص فمات على الفور، بينما أصيب مرافقه ونقل إلى المستشفى.

ورجّحت مواقع معارضة للحزب، أن يكون اغتيال يونس من تدبير الموساد الاسرائيلي.

والسبت، عثر على جثة “يونس” بالقرب من بلدة جبشيت (جنوب لبنان)، داخل سيارة مصابة بطلقات نارية عدة وطعنات سكين، حسب المصادر، لكن مليشيا حزب الله لا تصدر بشكل فوري بيانات حول اغتيال قادتها أو عناصرها.

كما لم تذكر وسائل الإعلام اللبنانية خبر مقتل يونس، إلا بعدما نشرته وسائل الإعلام الإيرانية، في دلالة على أن القيادي مرتبط بشكل وثيق مع الإيرانيين.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق