سورياسياسة

جيفري يعتزم زيارة جنيف الأسبوع المقبل لدعم اجتماعات اللجنة الدستورية حول سوريا

أعلن المبعوث الأميركي الخاص للملف السوري، جيفري جيمس، أنه سيقوم بزيارة إلى جنيف خلال الأسبوع القادم لإثبات دعم بلاده لاجتماعات اللجنة الدستورية السورية، كما سيلتقي ممثلي وفد المعارضة السورية المشارك في الاجتماعات.

وقال جيمس للصحفيين أمس الخميس 13 آب: “من المقرر انعقاد جلسة اللجنة الدستورية في جنيف يوم الـ 24 من آب/أغسطس في جنيف، ونحن نأمل أن تستمر لبعض الوقت، ولإثبات دعمنا لهذه العملية، سأذهب إلى جنيف، حيث سأعقد عددًا من الاجتماعات، على الرغم من أننا لسنا مشاركين في هذا الحدث، لكنني سأعقد اجتماعات مع المبعوثين الخاصين لسوريا من دول أخرى، وكذلك سألتقي ممثلي المعارضة السورية المشاركين في الجلسة”.

وكان مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا “غير بيدرسن” صرح في وقت سابق أن أطراف “الصراع السوري” اتفقت على الاجتماع مجددا في جنيف للتفاوض على الدستور، مشيرا إلى أنها اتفقت على الحضور لجنيف وعلى جدول أعمال الاجتماع المقبل، بمجرد أن ينتهي الوضع الناجم عن تفشي وباء كورونا.

وحث بيدرسن كلاً من الولايات المتحدة وروسيا على بدء محادثات بينهما لدعم عملية السلام بشأن سوريا.

جدير بالذكر أنه من المرجح عدم انعقاد الجولة المقبلة من اللجنة الدستورية بسبب جائحة فيروس كورونا، حيث من المتوقع أن يتذرع وفد النظام بها من أجل عدم حضوره بهدف مواصلة استمرار عرقلته ملفات الحل السياسي.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق