الحسكة

من الأراضي التركية.. دخول حصادات إلى “رأس العين” لمتابعة موسم الحصاد

دخلت حصادات إلى منطقتي تل أبيض ورأس العين من الأراضي التركية لمتابعة موسم الحصاد، في وقت تتواصل فيه الحرائق بالمنطقة من قبل مجهولين يتهم الجيش الوطني قوات سوريا الديمقراطية بتجنيدهم.

وقال مراسل وطن إف إم إن نحو 30 حصادة دخلت اليوم الاثنين 25 أيار من جرابلس إلى الاراضي التركية ثم إلى بوابة تل ابيض ومنها إلى رأس العين بريف الحسكة الشمالي، وذلك بهدف متابعة موسم الحصاد بعد أن التهمت النيران مئات الدونمات.

وأضاف مراسلنا أن حريقاً جديداً التهم عشرات الدونمات من محصول القمح في قرية جب شعير الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية غربي الرقة، مضيفاً أن الرياح القوية نشرت الحريق إلى مساحات أكبر في ظل تأخر فرق الإطفاء عن الحضور.

وأمس الأحد 24 أيار، اندلعت الحرائق بالأراضي الزراعية في ست قرى تقع تحت سيطرة الجيش الوطني السوري بريف بلدة تل تمر شمال الحسكة، وهي ( داودية، عزيزية، سيباطية، قاسمية، ريحانية، وفيصلية).

وبدأ الجانب التركي بإدخال إطفائيات إلى مدينة رأس العين شمالي الحسكة، استجابة لنداءات ومطالبات من السكان والمجلس المحلي، وقال مراسل وطن إف إم، إن الجانب التركي أدخل الأحد 24 أيار عدداً من الإطفائيات إلى مدينة رأس العين بهدف إخماد الحرائق التي تندلع بشكل متكرر في المحاصيل الزراعية بالمنطقة، وذلك بعد مطالبات من قبل المجلس المحلي لمدينة رأس العين ومزارعي المنطقة.

ويتكرر مشهد الحرائق في شمال شرقي سوريا، كما تشهد مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية حرائق مماثلة تعجز عن إخمادها فرق الإطفاء التابعة لقسد، ويتبادل الطرفان الاتهامات بالمسؤولية عنها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق