حلب

انفجار ضخم يهز موقعاً عسكرياً لقوات الأسد في حلب.. وأنباء عن ضربة إسرائيلية

هز انفجار ضخم موقعاً عسكرياً تابعاً لقوات الأسد في مدينة حلب، وسط أنباء عن قصف إسرائيلي استهدف مليشيات إيران.

وقال مراسل وطن إف إم، إن مدينة حلب شهدت بعد منتصف ليلة الجمعة – السبت 16 أيار انفجاراً سمع دويه في معظم أحياء المدينة قرب منطقة كلية المدفعية في الراموسة.

ونفت وكالة أنباء الأسد سانا أن يكون الانفجار ناجماً عن قصف إسرائيلي، لكن ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي قالوا إنه ناتج عن ضربات إسرائيلية استهدفت كلية المدفعية في الراموسة مما أدى لانهيار مبنى على عناصر قوات الأسد والمليشيات الإيرانية ومقتل عدد منهم.

وتعرضت مواقع قوات الأسد والمليشيات الإيرانية في حلب بالفترة الأخيرة لضربات إسرائيلية.

والاثنين 4 أيار، شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي غارات مركز “البحوث العلمية” شرق مدينة حلب، وقال نظام الأسد إن الدفاعات الجوية تصدت للقصف، وأضاف أن طائرات إسرائيلية ظهرت على شاشات الرادار قادمة من شمال شرق منطقة أثريا في حماة استهدفت بالصواريخ بعض المستودعات العسكرية في منطقة السفيرة.

وتعد منطقة البحوث العملية والسفيرة من بين المواقع التي تنتشر فيها المليشيات الإيرانية في سوريا.

والجمعة 1 أيار، قالت وكالة أنباء الأسد سانا إن مروحيّات إسرائيليّة أطلقت صواريخ منتصف الليل من أجواء الجولان السوري المحتل على مواقع في المنطقة الجنوبية، مشيرة إلى أن الأضرار اقتصرت على المادّيات.

وفي كل فترة يشن الاحتلال الإسرائيلي غارات على مواقع قوات الأسد والمليشيات الإيرانية في سوريا، ويطال القصف المطارات العسكرية والمقرات والقواعد الإيرانية خاصة في البوكمال والجنوب السوري، ومعظم عمليات القصف لا يعلن عنها الاحتلال الإسرائيلي بشكل رسمي.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق