دير الزور

“قسد” تلقي القبض على خلية تتبع لقوات الأسد شرقي دير الزور

ألقت قوات سوريا الديمقراطية القبض على خلية تابعة لقوات الأسد تمتهن الخطف والاغتيالات وتفجير المفخخات في مناطق سيطرة قسد بريف دير الزور الشرقي.

وقال مراسل وطن إف إم إن قوات قسد ألقت القبض على الخلية شرق دير الزور اليوم الثلاثاء 26 أيار.

إلى ذلك.. قالت شبكة “نداء الفرات” إن الخلية تتألف من ثلاثة أشخاص يترأسها المدعو “فادي حسن العبدالله” الملقب “بفادي الضايع” ، ويعمل معه المدعو “حامد العواد النايف” والمدعو “دحام ديان الكشت” من مدينة “صبيخان” بريف ديرالزور الشرقي والذين يعملون مع الأمن العسكري بقوات الأسد.

وأضافت الشبكة نقلاً عن “مصدر” أن الخلية كانت تعمل على خطف واغتيال الأشخاص المعروفين بنشاطهم الثوري أو ممن ينتسبون إلى صفوف قسد، بالإضافة لافتعال تفجيرات في مختلف مناطق سيطرة قسد بديرالزور وبالتحديد بلدات “هجين والباغوز والشحيل” وما حولها.

وتابع المصدر أن الخلية قامت بالتواصل مع العديد من الأشخاص بحجة تسوية أوضاعهم واستدراجهم من ثم تسليمهم لقوات الأسد للفرع (211) وتم توثيق عددٍ منهم من بلدة “أبوحردوب” ومناطق أخرى.

ونوّه المصدر أن قسد قامت بعمليةٍ أمنية بالقرب من مدينة “الشحيل” وتم القبض على رأس الخلية عند دوار العتال على طريق البصيرة، حيث ضُبطت بحوزته دراجة نارية مفخخة فيما لاذ أفراد الخلية المتبقين بالفرار إلى مناطق سيطرة الأسد.

وصرح المصدر أن المليشيات الإيرانية عرضت مبالغ مالية ضخمة لإخراج عميلها “فادي” وسط إشاعة بنية قسد الإفراج عنه.

ولم يصدر عن “قسد” بيان رسمي حول الخلية التي تم إلقاء القبض عليها، وكانت معظم العمليات التي شنتها قسد في الأيام الماضية شرقي دير الزور تستهدف خلايا تنظيم داعش

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق