أخبار سوريةدير الزور

في أقل من 24 ساعة.. مجهولون يقتلون شابين في “الشحيل” شرقي دير الزور

تواصلت حوادث مقتل شبان في ريف دير الزور الشرقي من قبل مسلحين مجهولين.

وقال مراسل وطن إف إم، إن الأهالي في بلدة الشحيل عثروا مساء أمس الخميس 21 أيار على جثة لشاب من أهالي بلدة غرانيج شرق دير الزور، وذلك في حادثة هي الثانية من نوعها في أقل من 24 ساعة.

وكان الأهالي في بلدة الشحيل الخاضعة لقسد عثروا صباح اليوم على جثة شاب قُتل ذبحاً لأسباب مجهولة، وقال مراسل وطن إف إم، إنه تم العثور على جثة الشاب في غرفة مهجورة ببلدة الشحيل، مضيفا أن شاباً آخر نجا من محاولة اغتيال من قبل شخصين ملثمين يستقلون دراجة نارية في بلدة الشحيل أيضاً.

والأحد 3 أيار، استشهد مدني جراء إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين في قرية “الجرذي” الواقعة تحت سيطرة قوات سوريا الديمقراطية بريف دير الزور الشرقي، دون معرفة الأسباب، ثم لاذوا بالفرار.

وتعمل خلايا لتنظيم داعش في ريف دير الزور على اغتيال عناصر من قسد، ويتكرر سقوط ضحايا مدنيين في تلك العمليات، وذلك على غرار عمليات التفجير التي تستهدف قسد، لكن يذهب ضحيتها مدنيون يكونون قريبين من موقع الاغتيال.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق