أخبار سورية

فصائل المعارضة تقنص عنصراً بقوات الأسد شمالي اللاذقية

رداً على الخروقات المتواصلة من قبل قوات الأسد لاتفاق وقف إطلاق النار

واصلت قوات الأسد خرق اتفاق وقف إطلاق النار في مناطق شمال غربي سوريا، ما يدفع فصائل المعارضة إلى الرد على تلك الخروقات.

وقال مراسل وطن إف إم، إن فصائل المعارضة قنصت مساء أمس الإثنين 20 تموز عنصراً لقوات الأسد على محور “تلة رشو” في جبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

إلى ذلك.. قصفت قوات الأسد بالمدفعية الثقيلة أطراف بلدة كنصفرة وقرى بينين والفطيرة وفليفل بريف إدلب الجنوبي، كما طال القصف بلدة الزيارة بريف حماة الغربي.

والأربعاء 15 تموز استشهد رجل وطفله جراء قصف لقوات الأسد على مدينة أريحا بريف إدلب، كما تعرضت مناطق في إدلب لقصف جوي من قبل الطائرات الروسية.

ويجري في إدلب اتفاق توصلت تركيا وروسيا إليه في آذار الماضي ينص على وقف إطلاق النار في شمال غرب سوريا وتسيير دوريات مشتركة من ترنبة شرقي إدلب حتى عين الحور شمالي اللاذقية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق