أخبار سوريةالرقة

مقتل 3 مدنيين بحادثتين منفصلتين على خطوط التماس بين المعارضة و”قسد” شمالي الرقة

لقي 3 مدنيين حتفهم على خطوط التماس بين الجيش الوطني السوري وقوات سوريا الديمقراطية بريف الرقة الشمالي، أمس الخميس 20 آب.

وقال مراسل وطن إف إم، إن امرأة تدعي “فطيم عبيد الحمدان” قتلت وجرحت أخرى بعد إطلاق النار عليهما من نقطة عسكرية مشتركة للجيش التركي والجيش الوطني السوري جنوب بلدة حمام التركمان بريف الرقة الشمالي.

وأكدت مصادر محلية من بلدة حمام التركمان لمراسلنا أن المرأتين كانتا تحاولان العبور من مناطق سيطرة قسد إلى مناطق الجيش الوطني في محيط بلدة صكيرو شمال الطريق الدولي m4 ، مشيرا إلى أنه تم إطلاق النار عليهن بشكل مباشر، ما أدى لمقتل إحداهن، جراء إصابتها في الرأس وجرح أخرى.

إلى ذلك.. قُتِلَ مدنيان جراء انفجار لغم أرضي زرعته سابقًا قوات قسد في قرية الشركة شمال الرقة قرب مناطق السيطرة بين الجيشين التركي والوطني.

يشار إلى أن مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري شمال شرق سوريا تشهد انفجار ألغام وعبوات ناسفة وسيارات ودراجات مفخخة، ويتهم الجيش الوطني قوات قسد بالمسؤولية، لكن الأخيرة تنفي مسؤوليتها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق