منوعات

الجزر يقوي النظر.. هل هذه المقولة صحيحة؟

يُعرف الجزر علمياً باسم (بالإنجليزيّة: Daucus carota)، وهو نوعٌ من الخضراوات الجذرية، وقد بدأت زراعة الجزر منذ آلاف السنين في منطقة أفغانستان؛ حيث زُرِع الجزر الأرجواني، والأحمر، والأصفر، والأبيض.

قبل وقتٍ طويلٍ من ظهور الجزر البرتقالي ذي الطعم الحلو الشائع في الوقت الحالي؛ إذ كان يمتلك الجزر الذي يُزرع قديماً جذوراً صفراء اللون، ونكهةً خشبية ذات طعمٍ مُر، وفيما بعد طُوِّر النوع ذو اللون البرتقالي المعروف حالياً من قِبَل المزارعين الهولنديين في القرنين السادس عشر والسابع عشر.

وبالإضافة إلى طعمه اللذيذ فإنّ الجزر يُعتبر من الأغذية الصحية؛ حيث إنّه يُعدّ مصدراً للعديد من العناصر الغذائية المُهمّة؛ مثل البيتا-كاروتين (بالإنجليزيّة: Beta-carotene)، ومضادات الأكسدة، والألياف، وفيتامين ك، والبوتاسيوم.

هل الجزر يقوي النظر؟

يحتوي الجزر على نسبةٍ عاليةٍ من فيتامين أ؛ وهو فيتامينٌ ضروريٌ جداً لتعزيز صحة العين؛ حيث يمكن لنقص فيتامين أ أن يؤدي إلى الإصابة بمرض جفاف مُلتحمة العين (بالإنجليزيّة: Xerophthalmia)؛ وهو مرضٌ يؤدي إلى تضرُّر النظر، وقد يُسبّب أيضاً الإصابة بالعمى الليليّ، أو عدم القدرة على الرؤية في الضوء الخافت أو الظلام.

وقد أشارت المعاهد الصحية الوطنية الأمريكية (بالإنجليزيّة: National Institutes of Health) إلى أنّ نقص فيتامين أ هو أحد الأسباب الرئيسيّة المؤدية إلى الإصابة بالعمى لدى الأطفال، وبالرغم من ذلك فإنّ التغيُّرات الإيجابية والملحوظة في الرؤية قد لا تظهر سوى لدى الأشخاص الذين يفتقرون فعلاً إلى فيتامين أ، كما يمكن أن يساهم شرب عصير الجزر في منع الإصابة باضطرابات العين المختلفة؛ مثل مرض التنكّس البُقعي (بالإنجليزيّة: Macular degeneration)، وإعتام عدسة العين (بالإنجليزيّة: Cataracts)، والعمى.

بالإضافة إلى احتواء الجزر على مادة اللوتين (بالإنجليزيّة: Lutein)؛ وهي إحدى مضادات الأكسدة التي تساعد على حماية العين من الضوء الضار.

أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق