قسم الأخبار

استشهاد قيادي بالجيش الوطني بانفجار في مدينة الباب

استشهد قيادي في الجيش الوطني السوري جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة الباب شرقي حلب.

وأفاد مراسل وطن إف إم اليوم الخميس 9 نيسان، أن القيادي في الجيش الوطني ”محمود العزي أبو فيصل” ارتقى في المشفى جراء إصابته بالتفجير الذي استهدف سيارته بواسطة عبوة ناسفة في مدينة الباب مساء الأربعاء.

ونعت إدارة التوجيه المعنوي في الجيش الوطني السوري القيادي الشهيد “محمود العزي”  وفق بيان وصل لوطن اف ام نسخة منه.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن العملية، لكن أصابع الاتهام تتجه لقوات سوريا الديمقراطية، حيث تعمل بشكل متكرر على إحداث تفجيرات في المناطق المحررة شمال وشرقي حلب، وتم القبض على خلايا تعمل لصالحها أكثر من مرة في ريف حلب.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق