أخبار سوريةالرقةقسم الأخبار

سكان حي “الفلوجة” في مدينة الرقة يعانون من انعدام شبكات “الصرف الصحي”

ونظرًا لكثرة الحفر الفنية في شوارع الحي تمتنع المواصلات عن دخوله، ما يسبب معاناة للأهالي وخاصة نقل المرضى 

يشتكي أهالي حي الفلوجة شرق مركز مدينة الرقة  من انعدام شبكة الصرف الصحي في الحي، رغم المشاريع التي أطلقتها الإدارة الذاتية لصيانة البنى التحتية.

 

وقال مراسل وطن إف إم اليوم الأحد 18 تشرين الأول إن أهالي الحي يلجؤون إلى طرق بدائية لتصريف المياه من خلال إنشاء “حفر فنية” تصب فيها مياه المجاري والمراحيض، وفتح شبكات مجاري على وجه الأرض لتصريف مياه الغسيل والشطف وغيرها.

 

ونظرًا  لكثرة الحفر الفنية  في شوارع الحي تمتنع المواصلات عن دخول  الحي ،  إذ يضطر الكثير من الأهالي إلى إسعاف مرضاهم من خلال حملهم على ظهورهم حتى الطريق العام، حسب ما يقول سكان الحي.

 

وأجرى مراسلنا لقاء مع أحد أهالي الحي ” عمر حميداوي” ويقول: إننا نضطر  إلى حفر جور فنية داخل ساحة المنازل أو قرب الباب الخارجي،  الأمر الذي يؤدي إلى انبعاث غازات مستمرة و اختلاط مياه الآبار مع مياه الجور الفنية الملوثة، ما يسبب انتشار الأمراض الجلدية والتنفسية ، خصوصًا في فصل الصيف ” .

 

كما التقى مراسل وطن إف إم بـمسنة من سكان الحي “وصال عماد النمر”، وطالبت الجهات المسؤولة “بإنشاء شبكة صرف صحي بشكل حقيقي و فعلي لا مجرد وعود ، وذلك  لتجنب وقوع كوارث صحية في المستقبل”، مؤكدة أن استمرار هذه الأزمة يعكر حياتهم بشكل مستمر، ولفتت إلى أنها تعاني من السير في شوارع الحي بسبب كثرة قنوات المجاري وعمقها.

 

و أكد  أهالي الحي تعاونهم و استعدادهم للتعاون مع بلدية الشعب ،  و تقديم مساعدات مالية لتركيب شبكة صرف صحي وإصلاح شوارع الحي للتخفيف من معاناة طلاب المدارس وكبار السن  و المرضى.

 

يشار إلى أن قوات قسد سيطرت على مدينة الرقة في أكتوبر/ تشرين الأول عام 2017، لكن لا تزال البنى التحتية في العديد من أحياء المدينة ضعيفة.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق