أخبار سوريةحلبقسم الأخبار

قتيلان ومصابون من قوات “قسد” بهجوم للجيش الوطني شمالي حلب

قُتل عنصران من قوات سوريا الديمقراطية بهجوم للجيش الوطني السوري في ريف حلب الشمالي، أمس الجمعة 20 تشرين الثاني. 

 

وأعلن الجيش الوطني على صفحته الرسمية في تويتر أن “قوّات الفيلق الثالث” التابعة له نفذت “عملية إغارة نوعية” ضد قوات قسد، وتمكنا من قتل عنصرين وجرح آخرين واغتنام أسلحتهم الفردية، وذلك على جبهة عين دقنة جنوب إعزاز بريف حلب الشمالي.

 

وتتكرر المواجهات المتقطعة بين الجيش الوطني السوري وقوات سوريا الديمقراطية في محاور التماس بالشمال السوري.

 

والخميس 19 تشرين الثاني، أحبط الجيش الوطني السوري محاولة تسلل لقوات سوريا الديمقراطية في ريف الحسكة الشمالي.

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن اشتباكات عنيفة دارت بين الجيش الوطني وقسد بعد محاولة الأخيرة التسلل على محور أبو راسين شرق رأس العين، لافتا إلى أنه تم قصف مواقع قسد على ذلك المحور بالمدفعية الثقيلة.

 

وكانت محاور عين عيسى شهدت بالأيام الماضية اشتباكات عنيفة بين الجيش الوطني وقوات قسد، أسفرت عن سقوط قتلى من الجانبين، وسط تنبؤ البعض بأن الجيش الوطني سيطلق عملية عسكرية بدعم تركي خلال الأيام المقبلة. 

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق