أخبار سوريةالحسكةالرقةقسم الأخبار

هجوم لاذع من الإدارة الذاتية ضد نظام الأسد: متمسك بخطاباته ومتجاهل للواقع السوري

هاجمت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا نظام الأسد على خلفية التصعيد بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الأسد في مدينة القامشلي. 

 

وقالت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية في بيان أمس الجمعة 15 كانون الثاني إن “الأزمة التي افتعلتها أجهزة النظام في القامشلي في الأسبوع الماضي و التناول الأخير من قبل وزارة الخارجية السورية واتهاماتها الباطلة والكاذبة  للإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية  وربطها سلسلة من الأمور والتطورات التي تتم بمناطقنا لهو تهرب من المسؤوليات و أحلام يقظة”. 

 

وأضاف البيان: ” في الوقت الذي نؤكد فيه على استقلالية إرادتنا وقرارنا السياسي والعسكري فإننا ننوه إلى ضرورة أن يتحرر النظام من سياساته هذه التي لم تجلب لسوريا سوى ماهي عليه الآن”.

 

وأكد البيان أن “هذه اللغة وهذه السياسات تعيق الحل والحوار وتعمق الأزمة في سوريا والأجدر بالنظام السوري أن يتخلى عن هكذا خطابات والدوران ضمن حلقات مفرغة والعمل على إبداء مسؤولياته الواضحة والجادة وتحمل التقصير الكامل حول ما تؤول إليه الأمور في سوريا بسببه”. 

 

ولفت البيان إلى أن “إصرار النظام على استخدام خطابه التقليدي والحديث عن المؤامرات الافتراضية لهو تهرب واضح من الواجبات ومعالجة الأسباب التي هو بذاته جزء كبير منها، كحال ما يحدث في سوريا ولا يزال يستمر والنظام متمسك بخطاباته ومواقفه المتجاهلة للواقع السوري”. 

 

وتشهد مدينتا القامشلي والحسكة توتراً بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات الأسد على  خلفية انتهاكات متكررة تقوم بها الأخيرة، ما دفع قسد إلى محاصرة المربعات الأمنية التابعة للنظام، بينما تدخلت روسيا أكثر من مرة لاحتواء التوتر.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق