أخبار سوريةإدلبقسم الأخبار

عائلة كاملة أُصيبت بالقصف.. خروقات متواصلة لقوات الأسد في إدلب

أصيبت عائلة كاملة في ريف إدلب الجنوبي، جراء مواصلة قوات الأسد والمليشيات الإيرانية خرق اتفاق وقف إطلاق النار الموقع بين تركيا وروسيا في 5 آذار 2020. 

 

وقال مراسل وطن إف إم ، إن عائلة كاملة مكونة من طفلين وامرأتين ورجل أصيبوا بجروح، مساء الثلاثاء 9 شباط، جراء قصف مدفعي لقوات الأسد على بلدة البارة في جبل الزاوية جنوبي إدلب، مشيراً إلى أن بعضهم بحالة حرجة. 

 

بدوره، قال الدفاع المدني السوري إن فرقه سارعت  وبالتعاون مع الأهالي لإسعاف المصابين، حيث تم نقلهم لنقطة طبية قريبة لتقديم الإسعافات الأولية ثم إلى المشفى لاستكمال العلاج.

 

إلى ذلك.. قال مراسل وطن إف إم، إن قصف قوات الأسد طال مواقع أخرى في جبل الزاوية، فيما ردت فصائل المعارضة بقصف مواقع لقوات الأسد على محوري كفرنبل والدار الكبيرة جنوبي إدلب.

 

وتتعرض مناطق شمال غربي سوريا لخروقات وقصف مستمر من قبل قوات الأسد والمليشيات الإيرانية والطائرات الروسية، رغم سريان اتفاق موسكو منذ 5 آذار الماضي، ما يدفع فصائل المعارضة إلى الرد على تلك الخروقات.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق