أخبار سوريةالقنيظرةقسم الأخبار

دون أي رد.. قوات إسرائيلية تقتحم المنطقة الحدودية مع الجولان وتتوغل في العمق السوري

اقتحمت وحدات من جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس الأربعاء 1حزيران، المنطقة الحدودية القريبة من الحدود مع الجولان المحتل، في ريف القنيطرة الشمالي.

 

وقال “تجمع أحرار حوران” إن القوات الإسرائيلية توغلت بعمق يزيد على 400 متر داخل الحدود السورية، وقطعت عشرات الأشجار الحراجية في حرش الحرية القريب من المنطقة.

 

وأضاف أن  عناصر من الجيش الإسرائيلي أطلقوا النيران باتجاه رعاة المواشي والمدنيين المتواجدين في الحقول القريبة من الحدود، من دون تسجيل إصابات، مشيراً إلى أن الحادثة ليست الأولى من نوعها، إذ سبق أن استهدفت إسرائيل الأحراش في المنطقة مرات عدة خلال السنوات القليلة الماضية ،كان آخرها في كانون الثاني /يناير 2022.

 

وتشهد المنطقة تحليقاً لطيران الاستطلاع الإسرائيلي بشكل متكرر، خوفاً من تسلل عناصر من ميليشيا حزب الله والميليشيات الإيرانية المتواجدة في المنطقة.

 

وكانت إسرائيل خلال السنوات الماضية قد زرعت عبوات ناسفة داخل الأراضي السورية نجم عنها مقتل عدد من ميليشيات إيران التي كانت تحاول الاقتراب من الحدود بغرض التجسس.

 

وسبق أن ألقت الطائرات الإسرائيلية عشرات المنشورات الورقية التي تحذر قوات النظام والميليشيات المساندة له من الاقتراب من منطقة وقف إطلاق النار، وفق المصدر.

 

وسط هذه الأحداث تتمركز مجموعات تابعة لقوات النظام بالقرب من مسرح الأحداث بمسافة لا تتجاوز كم واحد ولم يسبق لتلك القوات أن ردت على تجاوزت إسرائيل المتكررة، بحسب المصدر ذاته.

 

وتشن إسرائيل بشكل متكرر هجمات ضد قوات الأسد والمليشيات الإيرانية المنتشرة في الجنوب السوري إضافة لمحيط دمشق. 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى