ميداني

“مجلس منبج العسكري”: القوات الروسية لا تتواجد داخل منبج

قال قائد “مجلس منبج العسكري” التابع لقوات سوريا الديمقراطية “قسد” محمد أبو عادل: إن “القوات الروسية” لم تتواجد في مدينة منبج بريف حلب بل اقتصر تواجدها في الخط الغربي الفاصل بين مناطق سيطرة “المجلس” ومناطق سيطرة نظام الأسد.

وأضاف “أبو عادل”: أنه يتواجد داخل “منبج” فقط كل من “قوات مجلس منبج العسكري” و”التحالف الدولي” و”قوات الأمن الداخلي” و”الإدارة المدنية الديمقراطية”، وفق ما نشر “المجلس العسكري لمنبج” عبر صفحته في فيسبوك.

ولفت “أبو عادل”: إلى أنه في الخط الشمالي توجد قوات التحالف مع قوات مجلس منبج، ويتم تسيير دوريات مشتركة على الخط الشمالي “خط الساجور”.

وعن الجبهة الشمالية الشرقية والشمالية الغربية، قال “أبو عادل”: إنه يتواجد قوات التحالف الدولي مع قوات مجلس منبج، ويتم تسيير دوريات مشتركة على الحد الفاصل بين مناطق المجلس ومناطق درع الفرات، بين قوات التحالف الدولي والقوات التركية.

وكانت “الشرطة العسكرية الروسية” أعلنت يوم الثلاثاء الماضي، أنها بدأت بتسيير دورياتها بأحياء منبج وضواحيها.

وقال المتحدث باسم الشرطة الروسية في سوريا يوسوب ماماتوف حينها: إن مهمة الشرطة تتمثل بضمان الأمن في المناطق الواقعة ضمن مسؤوليتها، فضلاً عن رصد مواقع وتحركات التشكيلات المسلحة، وفق وصفه.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق