سورياسياسة

مباحثات تركية – روسية مستمرة حول اتفاق وقف إطلاق النار بإدلب

ناقش الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال اتصال هاتفي بينهما الأوضاع في منطقة إدلب.

وذكر مكتب الاتصال في الرئاسة التركية أن أردوغان وبوتين بحثا تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب والذي تم التوصل إليه في الـ 5 من الشهر الحالي في العاصمة الروسية.

ورحّب الرئيسان بانخفاض مستوى التوتر إلى حد كبير في منطقة خفض التصعيد بإدلب، مشددين على أهمية استمرار التعاون بين وزارتي الدفاع في البلدين من أجل ضمان وقف إطلاق نار مستقر ورفع مستوى الاستقرار بالمنطقة.

ولفت مكتب الاتصال في الرئاسة التركية إلى أن الرئيسين قررا الحفاظ على حوار منتظم على مستويات مختلفة، بما في ذلك الاتصالات الشخصية.

ويوم أمس أعلنت وزارة الدفاع التركية اختتام اليوم الثالث من مباحثات الوفدين التركي والروسي حول إدلب والتي تستضيفها العاصمة أنقرة.

ووفق الوزارة فإن المباحثات ستتواصل اليوم الجمعة في مقر وزارة الدفاع التركية بأنقرة.

من جانبها أعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن وقف إطلاق النار في إدلب السورية يحترم بشكل عام.

وقالت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي إنه وخلال الآونة الأخيرة تم التغلب على تصاعد خطير للتوتر في منطقة إدلب وأصبح ممكنا بفضل الاتفاقات التي تم التوصل إليها خلال اجتماع رئيسي روسيا وتركيا.

وأشارت المسؤولة الروسية إلى أن البروتوكول الإضافي لمذكرة 17 سبتمبر 2018 الموقّع في نهاية اللقاء الثنائي (في إشارة لاتفاق سوتشي) سمح بوقف الأعمال العدائية في المنطقة اعتبارًا من الـ6 من آذار الحالي.

وأوضحت زاخاروغا أن المشاورات مستمرة بين وزارتي الدفاع الروسية والتركية لضمان التنفيذ الكامل للاتفاقيات، معربة عن أملها بأن يساعد ذلك في تحقيق الاستقرار المستدام في إدلب وتحسين الوضع الإنساني.

يذكر أن تركيا وروسيا توصلتا في الـ 5 من الشهر الحالي إلى اتفاق يقضي بوقف إطلاق النار في إدلب، وذلك عقب اجتماع استمر ست ساعات في العاصمة الروسية موسكو.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق