اقتصادسياسة

“قيصر” يدخل حيز التنفيذ.. والولايات المتحدة تؤكد: سنحرم الأسد من الحسم العسكري

وتقول إن عقوبات "قانون قيصر" لا تطال الشعب السوري بل "النظام والفاسدين"

أكدت المندوبة الأمريكية الدائمة في الأمم المتحدة “كيلي كرافت” أن بلادها ستحرم نظام الأسد من الحسم العسكري عبر قطع الإيرادات عنه، وذلك بعد دخول “قانون قيصر” حيز التنفيذ أمس الثلاثاء 16 حزيران.

وطالبت كرافت نظام الأسد بالإفراج الفوري عن آلاف المعتقلين في سجونه، مشيرة إلى أن عقوبات قانون “قيصر” لا تطال الشعب السوري بل “النظام والفاسدين”، وبينت أن اجتماع مجلس الأمن يُذكّر بأن ملايين المدنيين السوريين محرومون من المساعدة المنقذة للحياة.

وجاء ذلك بعد إعلان السفارة الأمريكية في دمشق دخول قانون العقوبات “قيصر” حيز التنفيذ.

وقالت السفارة الأمريكية على صفحتها الرسمية في موقع فيس بوك: “مع دخول العقوبات حيز التنفيذ بموجب قانون قيصر، تواصل الولايات المتحدة التزامها بضمان وصول الدعم الإنساني الدولي للمدنيين الموجودين في سوريا”، مشيرة إلى أنها تعمل على ذلك من خلال التنسيق الوثيق بين الشركاء الدوليين.

مع دخول العقوبات حيز التنفيذ بموجب قانون قيصر، تواصل الولايات المتحدة التزامها بضمان وصول الدعم الإنساني الدولي للمدنيين الموجودين في سوريا من خلال التنسيق الوثيق بين الشركاء الدوليين. #قانون_قيصر

Gepostet von U.S. Embassy Damascus am Dienstag, 16. Juni 2020

و“قيصر” هو اسم وهمي لضابط سوري انشق عن نظام الأسد عام 2014، وسرب 55 ألف صورة لنحو 12 ألف معتقلاً قضوا تحت التعذيب بشكل وحشي في سجون الأسد، وجرى عرض الصور في مجلس الشيوخ الأمريكي، الأمر الذي أثار غضبا واسعاً.

ويشدد القرار على فرض عقوبات على الأطراف التي تقدم دعما لمحاولات نظام الأسد لتحقيق انتصار عسكري في سوريا، حسبما أعلنت لجنة شؤون القوات المسلحة في مجلس الشيوخ، ومن المتوقع أن تحجم كل الدول عن التعاملات الاقتصادية مع نظام الأسد، حيث ينص القرار على فرض عقوبات ضد كل من يدعم نظام الأسد.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق