سورياسياسة

قلق أمريكي إزاء التصعيد التركي شمالي سوريا ومطالب بالتهدئة

أعربت الولايات المتحدة الأميركية عن “قلق بالغ” إزاء التصعيد التركي ضد قسد شمال سوريا، مطالبة بوقف “فوري” للتصعيد.

 

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان إنها “نشعر بقلق بالغ إزاء الأعمال العسكرية الأخيرة التي تزعزع استقرار المنطقة، وتهدد هدفنا المشترك لمحاربة داعش، وتعرض المدنيين والأفراد الأميركيين للخطر”.

 

وأضاف البيان أن واشنطن “تتفهم أن تركيا لديها مخاوف أمنية مشروعة فيما يتعلق بالإرهاب”، مضيفاً: “لكن في الوقت نفسه، عبرنا باستمرار عن مخاوفنا الجدية بشأن تأثير التصعيد في سوريا على أهدافنا لهزيمة داعش، وعلى المدنيين على جانبي الحدود”.

 

وأعرب البيان عن “خالص التعازي لسقوط أرواح المدنيين في سوريا وتركيا”.

 

وكانت وزارة الدفاع الأميركية قالت الأربعاء 23 تشرين الثاني، إن الضربات الجوية التركية على شمالي سوريا “تهدد بشكل مباشر سلامة الجنود الأميركيين”، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة “تدرك المخاوف الأمنية المشروعة لتركيا”.

 

يأتي ذلك بعدما أطلقت تركيا عملية عسكرية جوية تستهدف قسد في عدة مناطق شمال شرقي سوريا، رداً على تفجير إسطنبول الذي تتهم أنقرة قسد بالمسؤولية عنه، لكن الأخيرة نفت صلتها بالعملية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى