ريف دمشقسوريا

نقاط تمركز جديدة لمليشيا حزب الله في القلمون الغربي

كشفت شبكة محلية عن سيطرة مليشيا “حزب الله” اللبنانية على مواقع عسكرية تابعة لقوات الأسد، لاتخاذها كنقاط تمركز جديدة في منطقة القلمون الغربي الحدودية مع لبنان.

وذكرت شبكة “صوت العاصمة” أن ميليشيا حزب الله سيطرت منذ مطلع العام الجاري، على كتيبة الدفاع الجوي الواقعة على أطراف بلدة جبعدين في القلمون الغربي، قرب الشريط الحدودي السوري اللبناني، وعدة تلال أخرى في محيط المنطقة، وسط انتشار لعناصرها داخل بلدة البلدة.

وبحسب مصادر الشبكة بدأت مجموعات من المليشيا بأعمال التحصين وحفر الخنادق ورفع السواتر الترابية منذ تمركزها في كتيبة الدفاع الجوي، مشيرةً إلى أنها قطعت الطرق المؤدية إلى الكتيبة بالكتل الاسمنتية، منعاً لاقتراب أي من المدنيين نحو الكتيبة.

وأشارت المصادر إلى أن مجموعة قوامها 25 عنصراً، تمركزت في كتيبة الدفاع الجوي في 3 كانون الثاني الجاري، واستقدمت تعزيزات مؤلفة من نحو 40 عنصراً مزودين بالرشاشات الثقيلة ومضادات الطيران، بعد أقل من أسبوع واحد على تمركزها.

ويشرف على قيادة الكتيبة ثلاثة قياديين في حزب الله، من حاملي الجنسية اللبنانية، يقيمون في “حي النجم” وسط بلدة جبعدين في القلمون الغربي، وسط حراسة مشددة على مداخل ومخارج الحي.

وتعد منطقة القلمون الغربي نقطة ارتكاز استراتيجية لمليشيا حزب الله، لكونها صلة الوصل لأهم أعمال المليشيا بين لبنان وسوريا، ومنها تهريب السلاح والمخدرات.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق