أخبار سوريةحلب

لأول مرة “عينجارة” تنتخب مجلساً محلياً لها، والإقبال بالآلاف

بدأ أهالي عينجارة بريف حلب الغربي التوجه إلى صناديق الاقتراع لانتخاب مجلس محلي للبلدة، في خطوة هي الأولى من نوعها في المناطق المحررة شمال غرب سوريا.

ويحق ل 11 ألف شخص الانتخاب بحسب السجل المدني الذي شهد إقبالاً كثيفاً من الأهالي، للحصول على البطاقة الانتخابية، وحتى الأمس حصل 5000 شخص على البطاقة الانتخابية.

وبلغ عدد المرشحين 35 مرشح، 4 منهم نساء، وسيتم انتخاب 15 منهم ، ثم يتم الانتخاب داخلياً لتولي منصب رئاسة المجلس، والمكاتب الأخرى وفق الآلية المتبعة من قبل وزارة الإدارة المحلية في الحكومة المؤقتة.

وتحددت 3 مراكز للانتخاب في عينجارة، والسلوم، وبالا، وتتولى الشرطة الحرة تأمين المنطقة حيث فرضت إجراءات أمنية مشددة، منعاً لوقوع أعمال تفجير، أو إخلال بالأمن، كما ستراقب الشرطة الحرة الانتخابات.

وملأت اللافتات والملصقات والحملات الدعائية الانتخابية للمرشحين شوارع البلدة، والقرى التابعة لها، وكُتب على إحدى اللافتات “إعمار البلد .. مسؤولية الكل .. البلد بلدك .. شاركنا بصوتك”.

كما كتب التجمع النسوي السوري على إحدى اللافتات “الترشح حقك، والانتخاب واجبك، والاختيار ملكك”.
وتشكلت لجنة خاصة بالانتخابات بإشراف مجلس محافظة حلب الحرة، بالإضافة لمندوبين عن المرشحين، والمنظمات الداعمة للانتخابات بكل مركز، ومُنحت بطاقة مراقب لمندوبي المرشحين والمنظمات، والإعلاميين، كما منحت بطاقة من لون آخر للجنة الانتخابات، وبطاقات خاصة بالمشرفين، بوجود مندوبين من نقابة الأطباء، ونقابة المحامين.

وبدأت العملية الانتخابية مطلع الشهر العاشر، عقب اقتراح مجلس مدينة حلب، على المجلس المحلي في عينجارة، القيام بعملية انتخابية لأعضاء المجلس، وقامت عدة منظمات بدعم العملية الانتخابية، كمكتب التنمية والتطوير الإداري، ومنظمة اللاكو، ومنظمة اليوم التالي، ومعهد الشرق المتوسط، والتجمع النسوي السوري، بالإضافة لتجمع الحملة النسائية، والمرشحات لعضوية المجلس في هذه الانتخابات.

وخضع عدد من أعضاء المجلس المحلي الحالي، وشخصيات تنوي الترشح، لدورة بإشراف منظمة اللاكو، التي أوضحت آلية الانتخابات، وكيفيتها، وقوانين العملية الانتخابية، والمخالفات، والحرمان من الانتخاب والتزوير.

يذكر أن مجلس محافظة حلب الحرة، ومنظمة اليوم التالي، ومكتب التنمية والتطوير، قاموا بحملة توعية عن الانتخابات ببلدة عينجارة وقرية السلوم.

أجرت وطن اف ام تغطية خاصة حيث واكب مراسل وطن اف ام “حذيفة الخطيب” سير العملية الانتخابية في عين جارة بريف حلب الغربي.

واستضاف مراسلنا عدداً من المرشحين ومراقبي الإنتخابات بالإضافة لبعض الناخبين وأفراد الشرطة الحرة.
رئيس لجنة الإنتخابات العامة ” محمد محمد علي”، رئيس لجنة الإنتخابات والمسؤول عن مركز بلدة عينجارة “مازن الصالح”، أحد المرشحين للمجلس المحلي “عمر رستم”، ومراقبة من منظمة اليوم التالي إحدى المنظمات الداعمة للإنتخابات “بيان ريحان”، وأحد أعضاء المجلس المحلي السابقين وأحد المرشحين للمجلس المحلي الجديد “عبدالمجيد عمر”، إضافة إلى إحدى المرشحات للمجلس المحلي الجديد “أمُّون جمعة”، ومعاون قائد قطاع شرطة ريف حلب الغربي ” النقيب عبدالكريم محمد”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق