أخبار سورية

الأمم المتحدة تطالب بانسحاب الاحتلال الإسرائيلي من الجولان

طالبت رئيسة الجمعية العامة للأمم المتحدة (ماريا فرناندا اسبينوزا) بانسحاب الاحتلال الإسرائيلي من كامل الجولان المحتل، خلال جلسة الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الجمعة.

وأدانت الجمعية العامة عدم امتثال الاحتلال الإسرائيلي لقرار مجلس الأمن رقم 497 (لعام 1981) الذي يطالبها بالانسحاب من الأراضي التي احلتها في الجولان المحتل.
ويأتي القرار الأممي تزامنا مع ضغوط إسرائيلية على إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب للاعتراف بسيادتها على هضبة الجولان المحتلة.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، قررت منتصف شهر تشرين الثاني الفائت، الخروج عن الموقف الذي تبنته في السنوات الماضية بالامتناع عن التصويت على قرار “الجولان المحتل”، الذي تعتمده الجمعية العامة للأمم المتحدة سنوياً، واعترضت الولايات المتحدة لأول مرة على مسودة قرار سنوي بالأمم المتحدة، يدعو الاحتلال الاسرائيلي لإلغاء سلطته على هضبة الجولان المحتلة، الأمر الذي قوبل بإشادة من مسؤولين إسرائيليين
وتشكل هضبة الجولان المحتلة منطقة عازلة بين إسرائيل وسوريا مساحتها نحو 1200 كيلومتر مربع، وسيطر الاحتلال الإسرائيلي على معظم الهضبة من سوريا في حرب عام 1967، وضمتها إلى أراضيها في 1981.
وفي عام 2000 عقد الاحتلال الإسرائيلي وسوريا محادثات بشأن احتمال إعادة الجولان المحتل، وإبرام اتفاق سلام، لكن المفاوضات انهارت، كما فشلت محادثات لاحقة توسطت فيها تركيا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق