أخبار سورية

التحالف الدولي: الأيام الأخيرة لداعش تقترب في آخر جيب له شرقي سوريا

قال الجيش الأمريكي إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا، دمر أمس السبت مسجداً في بلدة هجين، يستخدمه تنظيم الدولة مركزاً للقيادة والتحكم، بحسب رويترز.

وأضاف الجيش الأمريكي في بيان، أن ”هذه الضربة قتلت هؤلاء الإرهابيين الذين مثلوا تهديداً وشيكاً، وقضت على بؤرة عمليات أخرى مميتة لتنظيم الدولة في ميدان المعركة“.
وأوضح التحالف الأمريكي أن 16″ شخصاً مدججين بالسلاح من مقاتلي تنظيم الدولة، كانوا يستخدمون المسجد قاعدة لشن هجمات”.
من جهتها أكدت ليلوى العبد الله، المتحدثة باسم حملة قوات سوريا الديمقراطية في محافظة دير الزور إن “التحالف يوشك على انتزاع السيطرة على بلدة هجين”.
وأشار الكولونيل الأمريكي شون رايان، أن ” الأيام الأخيرة لداعش تقترب في آخر جيب له شرقي سوريا، والمقاتلين السوريين المدعومين من الولايات المتحدة على مشارف أكبر منطقة حضرية ما زالت تحت سيطرة التنظيم”، مضيفاً أن “مقاتلي التنظيم يعيدون تجميع صفوفهم، ويقومون بزرع عبوات ناسفة مرتجلة لإبطاء تقدم هجمات قوات سوريا الديمقراطية”.
الجدير بالذكر أن قسد أعلنت خلال شهر تشرين الثاني الماضي، استئناف حملة” عاصفة الجزيرة”، بريف دير الزور، التي تهدف للسيطرة ما تبقى من المناطق والقرى التي يتمركز فيها تنظيم الدولة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق