أخبار سورية

“مغاوير الثورة” يبحث مع التحالف مستقبل مخيم الركبان بعد القرار الأمريكي الأخير

أعلن جيش مغاوير الثورة أنه لن يتخلى عن المدنيين في مخيم الركبان عند الحدود السورية الأردنية، مضيفاً أن مستقبل قاطني المنطقة خمسةٍ وخمسينَ في البادية السورية هو مستقبل الفصيل.

وأشار مغاوير الثورة في بيان له، إلى أنه يخطط مع التحالف الدولي للوصول إلى أفضل الخيارات، وذلك على خلفية القرار الأمريكي الأخير.

والمنطقة المعروفة باسم 55 هي قطعة أرض بمساحة 55 كيلو متر تشمل قاعدة التنف وما حولها، وهي تحت حماية التحالف الدولي وفصائل من الجيش الحر أبرزها، جيش مغاوير الثورة.

وكانت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون أعلنت في التاسع عشر من الشهر الحالي، أنها بدأت عملية سحب القوات الأمريكية من سوريا، فيما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب: إن الوقت حان لعودة الجنود الأمريكيين إلى بلدهم بعد سنوات من قتالهم ضد التنظيم.

وعلى خلفية القرار الأمريكي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أول أمس الجمعة، تأجيل عملية شرق الفرات مؤقتا والتي تهدف لتخليص المنطقة من وحدات حماية الشعب الكردية.

أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق