أخبار سوريةسياسة

الدفاع “التركية والروسية” تؤكدان استمرارهما بتنفيذ اتفاق سوتشي رغم الاستفزازات

أكدت وزارتا الدفاع التركية والروسية، في بيان مشترك، أمس الإثنين، أنه من الضروري اتخاذ تدابير حازمة لتوفير أمن المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب، شمال سوريا.

جاء ذلك عقب اجتماع بين كل من وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار”، ووزير الدفاع الروسي “سيرغي شويغو” في العاصمة التركية أنقرة.

وأوضح البيان المشترك “بغض النظر عن الاستفزازات، جرى التأكيد على أهمية وضرورة مواصلة التعاون بين الاستخبارات والقوات المسلحة للدولتين من أجل تحقيق سلام واستقرار مستدام في إدلب”.

كما شدد البيان المشترك بشكل خاص على أهمية “اتخاذ تدابير حازمة لتوفير أمن المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب”.

وفي سياق متصل أكد وزير الدفاع التركي “خلوصي أكار”، أمس الإثنين، أن “تعاون بلاده مع روسيا سيساهم في تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة”.

وأردف أن “تركيا تجري اتصالات دائمة مع روسيا من أجل صون السلم والاستقرار في المنطقة، وضمان وقف إطلاق النار في سوريا”.

يذكر أن الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” اتفق مع نظيره الروسي “فلاديمير بوتين” في مدينة سوتشي الروسية، في 17 أيلول الماضي، على إقامة منطقة منزوعة السلاح تفصل بين مناطق سيطرة الجيش الحر ونظام الأسد في إدلب.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق