أخبار سوريةحلب

الحكومة المؤقتة تغلق معابر جديدة داخل سوريا

مع الانتشار الواسع، لفايروس كورونا حول العالم، قررت الحكومة السورية المؤقتة التابعة للائتلاف الوطني السوري، إغلاق ثلاث نقاط عبور داخلية (الحمران وعون الدادات وأبو الزندين) بين مناطق سيطرة المعارضة ومناطق سيطرة قوات نظام الأسد، وقوات سوريا الديمقراطية.

وقال بيان لـ”المؤقتة”، إنّ الإغلاق ابتداءً من اليوم الأربعاء بشكل تامّ، وبما يشمل الحركة التجارية بالاتجاهين وذلك لمدة 15 يوماً، كإجراء احترازي ضمن حزمة إجراءات وقائية من مخاطر انتشار الفيروس في المناطق المحررة.

سبق ذلك، إعلان عدة مجالس محلية عن عدة إجراءات للوقاية من وصول فايروس كورونا، حيث أعلن مجلس مدينة أعزاز وريفها، ومجلس مدينة الباب وريفها ومجلس مدينة بزاعة، ومجالس مدن جرابلس وقباسين وأخترين، بريف حلب، عن قرارات لمكافحة الفيروس.

وتنص القرارات التي نشرتها المجالس في بيانات رسمية، على إلغاء النشاطات الاجتماعية، والاجتماعات والفعاليات الرياضية وغيرها.

وأعلنت عدد من المعابر الحدودية مع تركيا منها “باب السلامة وباب الهوى وجرابلس” إغلاق أبوابها أمام حركة المسافرين ضمن إجراءات الوقاية من الفيروس (كوفيد – 19).

وقال مدير معبر باب السلامة، العميد قاسم قاسم لراديو وطن قبل أيام، إن إدارة المعبر شددت من إجراءاتها على حركة المدنيين، وبدأت بفحص كل من يدخل ويخرج، حرصاً على عدم انتشار المرض.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق