أخبار سوريةريف دمشق

بعد استهداف قيادي بقوات الأسد.. الأمن العسكري يهدد أهالي وادي بردى بريف دمشق

استهدف مجهولون أحد قادة المجموعات المتعاقدة مع مليشيا الفرقة الرابعة “داني الشيخ علي” المنحدر من سوق وادي بردى، خلال مروره من المنطقة، حسب موقع “صوت العاصمة”.

وقال الموقع إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون أمس الخميس 26 آذار بالقرب من مخفر سوق وادي بردى، انفجرت خلال مرور داني برفقة أحد عناصره “حيدر تغلب”.

وأدى الانفجار إلى إصابة داني ومرافقه بإصابات طفيفة، نُقلوا على إثرها إلى المستشفى، وأشار المصدر إلى أن المنطقة شهدت بعد الانفجار استنفاراً لعناصر الأمن العسكري وميليشيا حزب الله اللبناني.

وهدد عناصر الأمن العسكري، بُعيد الانفجار، أهالي المنطقة، بتنفيذ حملات اعتقال ودهم، في حال التهاون في الإبلاغ عن مُنفذي العملية.

ويقود الشيخ علي الملقب “ضرغام” مجموعة قتالية، قوامها عناصر التسويات من أبناء المنطقة، وشارك في معظم معارك ريف دمشق، فضلاً عن وجوده مؤخراً في محيط ريفي ادلب وحلب شمال سوريا مع مجموعته، حسب المصدر ذاته.

وسيطرت قوات الأسد على كامل دمشق في صيف 2018 بعد عدة اتفاقات تسوية، تم بموجبها تهجير المعارضين لها إلى الشمال السوري.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق