أخبار سوريةدير الزور

منظمة طبية تعلق عملها في دير الزور بسبب اعتداءات وتهديدات من قبل مجهولين

أعلنت منظمة “ريليف انترناشونال” الطبية اليوم الجمعة 10 نيسان، تعليق عملها في محافظة ديرالزور، إثر تعرض أحد مكاتبها للاعتداء.

وقال مراسل وطن إف إم إن المنظمة علقت عملها بعد تعرض مكتبها في بلدة الكسرة بريف دير الزور الغربي لهجوم بثلاث قنابل صوتية من قبل مسلحين مجهولين.

كما وضع مسلحون مجهولون أمس الخميس ملصقات على أبواب المكتب فيها تهديد للمنظمة وللعاملين فيها إن لم يخلو المكتب في أسرع وقت، وذلك بالرغم من أن المكتب هو منزل لشخص مدني واستأجرته المنظمة في وقت سابق لدعم الواقع الطبي في المنطقة.

وأضاف مراسلنا أن بلدة الكسرة شهدت أيضاً إحراق مجهولين منزل مدير منظمة “معاً لأجل ديرالزور”، لأسباب مجهولة.

وتعلن منظمة “ريليف إنترناشونال” عبر موقعها الرسمي أنها تعمل في سوريا على توفير المياه النظيفة والرعاية الصحية والتعليم والحماية ودعم ما بعد الصدمة وموارد الرزق والكرامة للنازحين، مشيرة إلى أنها في عام 2013 اتجهت إلى تركيا واستخدمتها كقاعدة لعملياتها الإنسانية داخل سوريا، حيث كان يتواجد للمنظمة نشاط في شمال غربي البلاد وليس فقط في مناطق قسد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى