أخبار سورية

نجاة “نقيب الصيادلة” وعائلته من محاولة اغتيال في مدينة الباب شرقي حلب

تعرضوا جميعاً لإصابات ومن بينهم أطفال

نجا “نقيب الصيادلة” في مدينة الباب بريف حلب الشرقي “حامد الحامد” وعائلته من محاولة اغتيال في مدينة الباب بريف حلب الشرقي ليلة أمس الأحد 12 تموز.

وقال مراسل وطن إف إم، إن مسلحين مجهولين في سيارة “سنتافيه” لون فضي أطلقوا الرصاص على نقيب الصيادلة “حامد الحامد” وعائلته في مدينة الباب شرقي حلب، ما أدى لإصابتهم جميعاً ومن بينهم أطفال.

يأتي هذا بعد أيام من عملية اغتيال طالت نقيب “المكاتب العقارية” في مدينة الباب “أحمد عبدالله الطالب، حيث اغتاله الخميس 25 حزيران مجهولون في مدينة الباب شرقي حلب، وذلك بعد استهدافه بوابل من الرصاص أمام منزله في شارع الكورنيش.

والثلاثاء 23 حزيران، قال مراسل وطن إف إم إن شخصين ملثمين يستقلان دراجة نارية اغتالا العقيد بالجيش الوطني السوري ” عدنان محمود بكار” قرب قرية كفرغان بريف حلب الشمالي.

وتتكرر التفجيرات والاغتيالات في مناطق الجيش الوطني السوري رغم إعلان القوات التركية ضبط العديد من “الخلايا” التابعة لقوات سوريا الديمقراطية والتي يقول الجيش التركي إنها “مسؤولية” عن عمليات التفجيرات.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق