أخبار سورية

مقتل سيدة وإصابة مدنيين باشتباكات بين مليشيات الأسد شرقي دير الزور

الاشتباكات اندلعت بين مليشيات "الدفاع الوطني" و"الأمن العسكري"

قتلت سيدة وأصيب 5 مدنيين جراء اشتباكات مسلحة بين مليشيات تابعة لقوات الأسد في ريف دير الزور الشرقي، أمس الإثنين 28 أيلول.

وقال مراسل وطن إف إم، إن الضحايا سقطوا خلال اشتباكات بين مليشيات “الدفاع الوطني” و”الأمن العسكري” التابعة لقوات الأسد في مدينة العشارة شرقي دير الزور، مشيرا إلى أن سبب الاشتباكات يعود إلى خلافات على تقاسم المردود المالي من معابر التهريب الواصلة بين مدينة العشارة الخاضعة لسيطرة قوات الأسد وقرية درنچ الخاضعة لسيطرة قسد.

يشار إلى أن قوات الأسد وقسد تقيمان معابر للتهريب بين مناطق سيطرة الطرفين في ريف دير الزور الشرقي، وتوجد عدة معابر تعمل حتى اليوم بالرغم من إجراءات كورونا، وتهديد واشنطن بفرض عقوبات على من يتعامل مع حكومة الأسد اقتصادياً، حيث يتم تهريب النفط والبضائع من مناطق قسد إلى قوات الأسد بواسطة تلك المعابر.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق