أخبار سوريةدير الزورقسم الأخبار

قوات قسد تطلق النار على شاب وابنه وتجدد حملات دهم المعابر شرقي دير الزور (صورة)

أُصيب شاب وابنه بجروح بليغة جراء تعرضهما إطلاق نار من قبل قوات سوريا الديمقراطية.

 

وقال مراسل وطن إف إم، إن قوات قسد أطلقت النار على الشاب وابنه مساء الخميس 6 أيار في قرية الحوايج شرقي دير الزور لأسباب مجهولة.

 

 

وعادة ما تشن قوات قسد حملات دهم في مناطق ريف دير الزور بهدف ملاحقة خلايا تنظيم داعش.

 

إلى ذلك.. داهمت قسد المعابر النهرية في بلدة الشحيل بريف ديرالزور الشرقي، وتمكنت من تفجير إحدى العبارات بإطلاق قذيفة آر بي جي، كما اعتقلت 4 أشخاص بتهمة عملهم في التهريب.

 

والأربعاء 5 أيار، قال مراسل وطن إف إم، إن قوات قسد داهمت معبر اللطوة في بلدة ذيبان بريف دير الزور الشرقي، واعتقلت عدداً من الشبان الذين كانوا فيه، وأضاف مراسلنا أن دورية قسد صادرت عدة دراجات نارية وبدونات معبأة بالنفط كانت معدة للتهريب لمناطق قوات الأسد.

 

والأربعاء 28 نيسان، قال مراسل وطن إف إم، إن قوات قسد داهمت معبرًا لتهريب المواد الغذائية في قرية الدحلة شرقي دير الزور، حيث صادرت معدات كان يستخدمها المهربون للتهريب إلى مناطق سيطرة قوات الأسد على الضفة المقابلة في نهر الفرات. 

 

وتنتشر عدة معابر على طول سرير نهر الفرات بين مناطق شرق وغرب دير الزور. 

 

ويتم من خلال هذه المعابر تهريب أشخاص وبضائع ومحروقات، وتداهمها قسد بشكل متكرر.

 

يشار إلى أن قسد تزود نظام الأسد بالنفط بشكل رسمي عبر شركة “القاطرجي” المدرجة على لوائح العقوبات الأمريكية، بالرغم من سريان قانون قيصر، حيث تدخل مئات الشاحنات بشكل شبه يومي عبر المعابر البرية الواصلة بين مناطق سيطرة قوات الأسد وقسد بريفي الرقة وحلب.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق