عيش صباحك

ألو حلب – “مركز دعم المرأة” خطوة لتمكين دور النساء في مدينة جرابلس

أنشأت مؤسسة إحسان للإغاثة والتنمية “مركز إبداع المرأة” في مدينة جرابلس بريف حلب الشمالي، في سبيل تطوير المرأة، والمساهمة في تقديم المهارات العملية اللازمة للدخول إلى الحياة المهنية، وتحسين حياتهن الاجتماعية بهدف تمكين أدوارهن في المجتمع، وليكون عوناً في دعم السيدات.

انضم المنسق الميداني “قتيبة سعد الدين”، للحديث عن المركز ضمن فقرة “ألو حلب”، وتحدث عن تاريخ تأسيس مركز جرابلس في مطلع شهر آب عام 2017، وعن هدف تشكيل المركز كون النساء هنّ الفئة الأكثر تضرراً من الحرب في سوريا، وينبغي علينا العمل بجدية لإشراكهنّ في سوق المهن، وذلك لتأمين حياة كريمة ، وليكن مع الرجل جنباً إلى جنب في كافة المجالات.

وذكر “سعد الدين” أن “المركز يقدم خدماته متمثلاً في قسمين الأول خدمة “التمكين المهني” الذي يضم عدة أقسام منها “محو الأمية، الحلاقة النسائية، اللغات، إضافة للخياطة” والثاني قسم “الدعم النفسي” المتمثل بجلسات توعية وندوات لدعم المرأة نفسياً”.

وعن القسم المهني  أشار سعد الدين إلى أنه يكسب المرأة خبرة مهنية لتكون عنصراً هاماً في المجتمع، ولتكون إلى جانب الرجل في العمل، منوهاً إلى أن نحو 750 امرأة يستفدن من المركز ما بين القسمين المهني والنفسي وأن العديد من النساء نجحن وانطلقن في الحياة المهنية، ثم أسسن مشاريع خاصة بهن بعد خضوعهن للدورات في المركز”.

وعن قسم الدعم النفسي، أوضح سعد الدين أنه “مؤلف من غرفة للدعم النفسي الاجتماعي، وغرفة لإدارة الحالة للفتيات المتعرضات للعنف، ويهتم قسم الدعم النفسي الاجتماعي بنوعين من الأنشطة، خارجي مثل حملات التوعية وداخلي ضمن المركز، عن طريق ندوات عن حياة المرأة، وطبيعة علاقتها مع الرجل، بالإضافة لأهم المشاكل التي تواجهها”.

ولدى سؤالنا عن الصعوبات التي واجهت المركز، فأكد سعد الدين أن “بداية انطلاق المركز كانت صعبة من جهة تقبل المجتمع لمواضيع الدعم النفسي الخاصة بالنساء، لكن مع توافد أعداد لابأس بها للمركز لحضور هذه الندوات والدورات، بدأ المركز يحقق غايته بدعم النساء”مشيراً إلى أنهم في بادئ الأمر “لاقوا رفضا مجتمعياً لقسم الدعم النفسي، إلا أنه وبعد حملات التوعية التي تمتد لريف جرابلس أصبح الأمر أكثر قبولاً”.

وأشار سعد الدين أن “المركز يقوم بحملات توعية في جرابلس وريفها، فضلاً عن المخيمات كمخيم جوهرة والملعب، والقرى المحيطة بها”، مضيفاً أن “المركز تم تجهيزه بغرفة خاصة بأطفال النساء المستفيدات، وتتم رعاية الأطفال من قبل مربية خاصة”.

وشدد سعد الدين أن “المركز يوفر جميع خدماته مجاناً من تأمين وسائل النقل، ومن توفير حضانة للأطفال داخل المركز ليتسنى للسيدات حضور الدورات وجلسات الدعم براحة تام”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق