صباحك وطن

مية هلا – “الكيمياء العربي” مبادرة سورية لإغناء المحتوى العربي العلمي

يعمل فريق “الكيمياء العربي” من خلال موقعه الإلكتروني التفاعلي على إغناء المحتوى العربي العلمي بآخر الأخبار الكيميائية، وإعادة الحركة العلمية؛ عبر ترجمة أحدث الأبحاث المتعلقة بالكيمياء، وتأمين حاضنة للأفكار، ومحطات للتواصل بين الباحثين في هذا المجال.

وأوضح المدير الإعلامي لفريق “الكيمياء العربي” ميران أحمد لفقرة (يا مية هلا) أن “فكرة المبادرة السورية نشأت منذ عام 2012 عبر إطلاق موقع الكتروني علمي، باللغة العربية متخصص بعلم الكيمياء منذ عام 2012، مع زملاء الكليات وطلاب الماجستير، في قسم الكيمياء الحيوية التطبيقية، والصيدلة والآداب، بسبب فقر المحتوى العربي، كما أن أغلب المواقع العلمية باللغة الانكليزية، ومن هنا أتت الفكرة بإغناء المحتوى العربي العلمي، بأحدث المعلومات ونشر العلم بين جميع أفراد المجتمع العربي”.

وأكد أحمد أن “الموقع عبارة عن جهد جماعي لمجموعة من محبي العلم، يبحثون، ويترجمون معلومات، ومقالات علمية، وصولًا لإنشاء قاعدة بيانات متخصصة في مجال الكيمياء، تكون المعلومات الواردة فيها مستندة إلى المرجع الأصلي ضمانًا للدقة العلمية، وباللغة العربية”.

ونوه أحمد أن “الموقع الالكتروني العلمي يخاطب عدة شرائح منها؛ الأشخاص المتخصصين في علم الكيمياء المتنوعة للحصول على معلومات تفيدهم في دراستهم، والأشخاص المهتمين والمحبين لهذا العلم، ومنها الأشخاص العاديين الذين يتابعون الكيمياء الحيوية، ويتابعون آخر الأخبار العلمية”.

وكشف أحمد عن الشروط الواجب توافرها؛ للمشاركة في نشر أي محتوى علمي على الموقع ومن أهمها، احترام حقوق الملكية الفكرية، وحقوق النشر بالإشارة إلى المصادر الأصلية للمعلومات، والتأكد من صحتها، ومن الضروري جدا الالتزام بالوقت والنشر بشكل ممنهج”.

مزيد من التفاصيل استمعوا للرابط التالي:

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق