صباحك وطن

 الشيخ يوسف النازحون إليها أكثر من سكانها 

آلاف النازحين الجدد وصلوا إلى بلدة الشيخ يوسف غربي إدلب، هربًا من القصف الجوي الروسي وتخوفًا من اقتحام قوات الأسد والميليشيات الرديفة التي توغلت في ريفي إدلب وحلب وبسطت سيطرتها على الطريق الدولي دمشق – حلب.

 صعوبات كبيرة يواجهها المجلس المحلي للبلدة في تأمين المستلزمات الأساسية لهؤلاء النازحين الذين فاق عددهم سكان البلدة الأصليين. 

لفقرة شو في بالبلد قال مدير المجلس المحلي لبلدة الشيخ يوسف، الأستاذ “محمود ناصر العبّو” أن عدد الواصلين حديثا للبلدة 4200 شخص.

وأضاف العبّو أن النازحين بحاجة لكل أشكال المساعدات الغذائية، الطبية، الصحية والخيام ، حيث أن هناك 150 عائلة ليس لديهم خيام ليسكنوها ، وتم إيوائهم مؤقتا في مدارس البلدة نظرا للحاجة الطارئة .

و أكد العبو أن المجلس المحلي قام بجمع تبرعات من أهل البلدة ومساعدة النازحين، إضافة للمساعدات التي قدمتها منظمات محلية.

وعبر وطن اف ام ناشد السيد محمود المنظمات الإنسانية للوقوف على احتياجات الأهالي وتقديم المساعدات اللازمة تبعا لظروف الطقس القاسية ونقص الخدمات وأعداد المهجّرين الكبيرة.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق