رياضة

صراع العملاقة في الدوري الإنكليزي.. من سينتصر؟

استحوذت القمة المرتقبة بين مانشستر سيتي وليفربول غدا الخميس ضمن المرحلة الـ21 للدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم (بريميرليغ)، على اهتمام جميع وسائل الإعلام البريطانية. واحتدمت الحرب النفسية بين الفريقين، خاصة من الريدز الذي يمتلك اليد العليا قبل المواجهة.

واهتم ليفربول متصدر البريميرليغ دون هزيمة بفارق سبع نقاط عن السيتي الذي تأخر إلى المركز الثالث بعد توتنهام، بالحرب النفسية التي تميز بها هذا الموسم سواء من خلال مقاطع الفيديو والصور المشرقة الواثقة لنجوم قوته الضاربة، أو عبر التصريحات المتواضعة لمدربه الألماني يورغن كلوب.

في المقابل أظهر مدرب الريدز كلوب تواضعا كبيرا في المؤتمر الصحفي للمباراة، وقال “يجب أن نتحلى بالشجاعة ونلعب بإصرار مثل باقي المباريات، فهم أفضل فريق في العالم”. وأضاف “يقولون بأننا سنتغلب على السيتي.. هذا الكلام غير صحيح وغير واقعي”.

من جهته، قال بيب غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي متذمرا : “أعلم أن لا أحد يثق بنا اليوم، الكل يتحدث عن احتمال خسارتنا، لكن بإمكاننا أن نفوز.”

لكنه أشاد بقوة بطل الدوري قائلا: “حاليا، هم أفضل فريق في أوروبا، من جهة تكاملهم وطريقة سيطرتهم على تفاصيل المباريات.”

وفي حال فاز ليفربول في موقعة الاتحاد فسيزيد فارق النقاط مع حاملي اللقب إلى 10، في حين سيتمكن “السيتيزنز” من تقليص الفارق إلى 4 نقاط لو تمكن من “هزيمة الريدز”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق