أخبار سوريةدرعاقسم الأخبار

بعد اغتيال رئيس البلدية.. قوات الأسد تشن حملات دهم واعتقالات في بلدة عتمان بريف درعا

sliشنت قوات الأسد حملات دهم واعتقالات في ريف درعا، اليوم الأحد 6 حزيران. 

 

وقال “تجمع أحرار حوران” إن قوات تابعة لفرع “الأمن العسكري” التابع للنظام داهمت العديد من منازل المدنيين في بلدة عتمان في ريف درعا الأوسط، واعتقلت 9 أشخاص على الأقل، كما أطلقت النار بشكل عشوائي وسط توتر يسود البلدة.

 

وجاء ذلك بعد ساعات من مقتل رئيس بلدية عتمان “فيصل إسماعيل عللوه”، إثر استهدافه من قبل مجهولين بالرصاص في بلدة عتمان.

 

كما قتل كل من الشاب “خالد أحمد الزوري” من قرية خربة قيس، واليافع “أحمد إسماعيل الرواشدة” (17 عامًا) من مدينة طفس، برصاص مجهولين قرب قرية الجبيلية غربي درعا، وهما مدنيّان لا ينتميان لأي جهة عسكرية، ويعملان في تجارة السيارات، وفق المصدر ذاته.

 

ورغم مضي 3 سنوات على ما يسمى اتفاق “التسوية” إلا أن درعا وريفها لا تزال تعاني من انفلات الأمني وتفشٍ لخلايا قوات الأسد وإيران، حيث تعمل على اغتيال المعارضين للنظام والوجود الإيراني في الجنوب السوري.

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق