سورياسياسة

أردوغان: سننشئ مجمعات سكنية للسوريين في المنطقة الآمنة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا عازمة على البدء في إقامة المنطقة الآمنة شرق نهر الفرات في سوريا بحلول الأسبوع الأخير من شهر أيلول الحالي.

وأضاف أردوغان خلال كلمة في المقر الرئيسي لحزب العدالة والتنمية في أنقرة اليوم الخميس 5 أيلول، إن الهدف من إنشاء المنطقة الآمنة هو تأمين عودة السوريين إلى بلادهم.

وتابع أردوغان: “هدفنا توطين ما لا يقل عن مليون شخص من إخوتنا السوريين في المنطقة الآمنة التي سيتم تشكيلها على طول خط الحدود مع سوريا البالغ 450 كيلومتراً”.

تجمعات سكنية
وتحدث أردوغان عن إمكانية إنشاء مجمعات سكنية لإيواء اللاجئين السوريين في داخل المنطقة الآمنة المزمع إنشاؤها شمال شرقي سوريا.

وكرر الرئيس التركي تصريحات سابقة بأن أنقرة مستعدة للانفراد بتطبيق المنطقة الآمنة في شمال شرقي سوريا مشيرا بالقول: “إذا ماطلت واشنطن في تنفيذ مشروع المنطقة الآمنة فسنبدأ وحدنا”.

وانتقد الرئيس التركي موقف حزب “الشعب الجمهوري” المعارض إزاء السوريين، وقال إنه هدد اللاجئين السوريين بطردهم قسرا إلى بلادهم في حال وصل إلى الحكم في تركيا.

وقال في هذا الخصوص: ” نحن (حزب العدالة) أنصار للإخوان السوريين ولا يمكننا أن نطردهم أبدا من هذه البلاد.. هؤلاء اللاجئون هاربون من مظالم النظام السوري هربوا من القنابل”.

الالتزام أو موجات هجرة!
وفي أكثر التصريحات حدة تجاه الأوربيين في قضية الهجرة غير الشرعية، لوح أردوغان بأن تركيا قد تفتح أبوابها مجدداً للمهاجرين نحو أوروبا في إشارة إلى عودة وضع الحدود إلى ما قبل آذار 2016 الذي شهد توقيع اتفاق الهجرة بين أنقرة والاتحاد الأوربي.

وقال أردوغان في هذا الصدد: “ربما يتعين على تركيا أن تفتح أبوابها أمام اللاجئين السوريين باتجاه أوروبا إذا لم تتلقّ المساعدة اللازمة من المجتمع الدولي”.

وأضاف ” إما أن تساعدونا في هذا الطريق أو سنفتح أبوابنا أمام المهاجرين”.

واتهم أردوغان الاتحاد الأوروبي أنه لم يف بتعهداته بشأن مساعدة تركيا في رعاية اللاجئين.

وفي 14 آب الجاري، اتفقت تركيا والولايات المتحدة على إنشاء مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت، لتنسيق وإدارة إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا.

وكانت وزارة الخارجية في حكومة الأسد أعلنت رفضها القاطع لاتفاق المنطقة، وحملت قوات سوريا الديمقراطية “قسد” مسؤولية إتمامه بسبب تحالفها مع الأمريكيين وفق ما ذكرت وكالة “سانا”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق