سورياسياسة

عضو اللجنة الدستورية يرد على مقترح منصة موسكو

رفض عضو هيئة التفاوض وعضو اللجنة الدستورية الموسعة الدكتور إبراهيم الجباوي تصريحات منصة موسكو حول نقل اجتماعات اللجنة الدستورية لدمشق.

وقال الجباوي في تصريحات خاصة لوطن اف ام: إن منصة موسكو غردت منفردة، وهي لا تمثل موقف هيئة التفاوض ولا اللجنة الدستورية.

وأضاف الجباوي أن منصة موسكو دائماً تنفرد بتغريداتها خارج السرب، وتصريحاتها تمثلها فقط.

وأشار “الجباوي” إلى أن هيئة التفاوض سوف تتخذ الإجراء المناسب حول تصريحات المنصة، مؤكداً أن التصريح لا يمثل هيئة التفاوض ولا اللجنة الدستروية ولا المعارضة السورية.

وشدد “الجباوي” على أن “منصة موسكو” تحاول سحب المعارضة السورية إلى جهة نظام الأسد، مؤكداً على أن هذا الأمر لن يكون لهم أبداً.

 

وكانت “منصة موسكو المحسوبة” على المعارضة السورية اقترحت في وقت سابق نقل أعمال اللجنة الدستورية من جنيف إلى دمشق بهدف تسريع إنجاز الإصلاح الدستوري ومنع أي محاولات لتضييع الوقت ولتأخير إخراج السوريين من المأساة التي يعيشونها.

وأوضحت المنصة في بلاغ نشرته، أنه لمنع تحول اللجنة إلى آلية بيروقراطية يجب أن ينتقل عملها إلى دمشق وبإشراف الأمم المتحدة وبضمانات دولية خاصة من مجموعة الدول الضامنة “آستانا”، حيث يعطون ضمانات تحصن أعضاؤها، وهو ما سيعطي اللجنة زخماً جماهيرياً يدفعها للتجاوب مع طموحات الشعب السوري ويساعدها للإسراع بإنجاز مهامها وبدء ترجمتها على الأرض، بحسب البيان.

وأشارت المنصة إلى أنها قررت تشكيل فريق عمل يتصل بشكل يومي مع أخصائيين بالقانون من سوريا وفي الخارج لإنجاز مقترحات وتصورات يتم نقلها إلى مندوب المنصة في اللجنة المصغرة “مهند دليقان”.

وواصلت اليوم الهيئة المصغرة المؤلفة من 45 عضواً من أعضاء اللجنة الدستورية جلستها في مقر الأمم المتحدة، بحضور المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون.

وذكرت اللجنة عبر حسابها في تويتر أن وفد المعارضةالسورية قدّم اليوم ورقة عمل تتضمن الأفكار والمقترحات التي وردت في كلمات أعضاءاللجنة الدستوريةخلال اجتماعات الهيئة الموسعةالأسبوع الفائت،وذلك من أجل مناقشتها تمهيدًا لتضمينها في مشروع الدستور الجديد.

من جانبه قدّم وفد المجتمع المدني مجموعة أفكار شفهية من وحي مداخلات أعضائها خلال اجتماعات الهيئة الموسعة للجنة الدستورية، فيما لم يقدم وفد نظام الأسد أية أفكار لا شفيهة ولا مكتوبة.

وأشارت اللجنة في تغريدة لها أن الحاضرين تفاعلوا مع ورقة عمل المعارضة التي قدمتها.

 

ويوم أمس الاثنين بدأت مجموعة الصياغة اجتماعها في جنيف بهدف وضع صياغة لدستور سوريا، حيث ستحال هذه الصياغة إلى اللجنة الدستورية الواسعة من أجل مناقشة الصياغات واعتمادها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق