دولي

إثيوبيا تتحدى مصر: بدأنا بتعبئة سد النهضة

بعد يومين من ختام مفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان، لم تُفض إلى اتفاق بين أطراف النزاع

أعلن وزير المياه والري والطاقة الإثيوبي، سيليشي بيكيلي بدء بلاده ملء سد النهضة، بعد يومين من ختام مفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان، لم تُفض إلى اتفاق بين أطراف النزاع.

وقال بيكيلي في تصريحات للتلفزيون الوطني اليوم الأربعاء 15 تموز إن الصور التي رصدتها الأقمار الصناعية “تعود فعليا للسد”، تأكيداً منه على بدء أديس أبابا ملء سد النهضة الإثيوبي.

وأضاف : ” بدأنا تعبئة سد النهضة وتم تحقيق رغبة الشعب الذي انتظر هذه اللحظة”، مردفاً : ” لابد من بدء تعبئة سد النهضة في هذا الوقت الذي يتسم بغزارة الأمطار”.

وكانت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية نشرت الثلاثاء الماضي صور أقمار صناعية، تشير إلى بدء ملء خزان سد النهضة، وأوضحت الوكالة أن الصور رصدتها وكالة الفضاء الأوروبية بتاريخ 9 يوليو تموز الجاري، فيما رجح البعض أن تكون تلك المياه ناجمة عن هطل أمطار موسمية، واستبعدوا أي دور للحكومة الإثيوبية في ذلك.

وفي 3 يوليو تموز الجاري، تم استئناف الاجتماعات الثلاثية، عبر تقنية الفيديو، بين وزراء المياه من الدول الثلاث، لبحث التوصل إلى اتفاق بشأن ملء وتشغيل السد، وذلك برعاية الاتحاد الإفريقي، لكنها انتهت دون اتفاق رغم إعلان تحقيق تقدم في المفاوضات.

وتتمسك إثيوبيا بملء وتشغيل السد خلال يوليو الجاري، فيما ترفض مصر والسودان إقدام أديس أبابا على هذه الخطوة قبل التوصل إلى اتفاق.

وتخشى مصر من المساس بحصتها السنوية من مياه نهر النيل، البالغة 55.5 مليار متر مكعب، وتطالب باتفاق حول ملفات، بينها أمان السد، وتحديد قواعد ملئه في أوقات الجفاف.

فيما تقول أديس أبابا إنها لا تستهدف الإضرار بمصالح مصر والسودان، وإن الهدف من بناء السد توليد الكهرباء وتنمية بلادها.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق