إدلب

لا ردود فعل دولية .. أكثر من 12 شهيدا حصيلة مجزرة قاح

ارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة المروعة في مخيم بقرية قاح شمالي إدلب إلى 12 شهيدا معظمهم أطفال ونساء.

وأفاد مراسل وطن اف ام، صباح اليوم الخميس 21 تشرين الثاني، باستشهاد 12 مدنياً بينهم 7 أطفال و3 نساء وإصابة 30 آخرين في حصيلة غير نهائية، في مجزرة قاح.

وكانت 4 صواريخ تحمل رؤوسا عنقودية استهدفت تجمع خيام للنازحين في قرية قاح، ما أحدث انفجارات ضخمة سمعت في عموم الشمال المحرر، تبعتها حرائق كبيرة سارع الدفاع المدني السوري لإخمادها.

ضحايا مدنيون

مشاهد أولية للحرائق في مخيم للناحين بقرية قاح شمالي إدلب إثر سقوط صاروخ عنقوديأخبار أكثر حول #سوريا على تلغرام وطن t.me/fmwatan

Gepostet von ‎Watan Fm | إذاعة وطن‎ am Mittwoch, 20. November 2019

 

وغصت مواقع التواصل الاجتماعي بصور فظيعة للأطفال الضحايا بمجزرة قاح، ومن بينهم رضع لا تتجاوز أعمارهم عاما واحدا، وفق ما رصد مراسل وطن.

وبحسب مراصد محلية، فقد انطلقت الصواريخ الأربعة من قاعدة “عزان” العسكرية الإيرانية.

مقتل 12 مدنياً بينهم 7 أطفال و3 نساء وإصابة 30 آخرين بحصيلة غير نهائية، جراء استهداف مخيم #قاح الواقع على الحدود السورية التركية، بصاروخ يحمل قنابل عنقودية مصدره قوات الأسد مساء اليوم الأربعاء، ما أدى لاشتعال عدد كبير من الخيام وأضرار مادية كبيرة.#الخوذ_البيضاء#اليوم_العالمي_للطفل

Gepostet von ‎Civil Defense Idlib الدفاع المدني سوريا-محافظة ادلب‎ am Mittwoch, 20. November 2019

وحتى ساعة إعداد الخبر، لم تصدر أي إدانة لمجزرة قاح المروعة، من أي طرف دولي أو أممي.

وسبق مجزرة قاح بساعتين استشهاد 6 مدنيين بينهم أربعة أطفال بغارات روسية على منزل في مدينة معرة النعمان جنوبي إدلب.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق