إدلب

جمعة سوداء على قوات الأسد شرقي إدلب.. “الجبهة الوطنية” تحصي الخسائر

أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير، حصيلة خسائر كبير لقوات الأسد والمليشيات الموالية، خلال معارك يوم الجمعة 17 كانون الثاني، على جبهات ريف إدلب الشرقي.

ونشرت الجبهة الوطنية، اليوم السبت، على معرفاتها الرسمية “إنفوجراف” يتضمن ما سمته خسائر العدو، ومنها مقتل 40 عنصرا من قوات الأسد وإصابة أكثر من 40 آخرين.

خسائر وغنائم
وذكرت الإحصائية، أن عناصر الجبهة الوطنية، تمكنوا من تدمير غرفة عمليات واحدة، ودبابتين وعربة BMB، واستهداف 3 مجموعات من قوات الأسد خلال يوم واحد من المعارك.

في مقابل ذلك، اغتنم عناصر الجبهة، مستودع ذخيرة ودبابتين وعربة BMB، مع مدفع هاون وفق ما أظهرت الإحصائية.

وخلال اليومين الماضيين، تشهد جبهات ريف إدلب الشرقي ولا سيما قرية “أبو جريف”، معارك طاحنة بين فصائل الثورة وقوات الأسد مدعومة من روسيا وإيران، مع فشل حلف الأسد في تحقيق أي تقدم من هذا المحور.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت أمس الجمعة أن 12 عنصرا من قوات الأسد قتلوا وأصيب 24 آخرون، خلال يوم الخميس في اللاذقية وحلب وإدلب وحماة.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق