حلب

طائرات روسيا تقتل 10 مدنيين يومياً في ريف حلب

وثق فريق “منسقو استجابة سوريا” استشهاد 73 مدنياً بينهم عشرات الأطفال، خلال حملة القصف الجوي الروسي على ريف حلب، التي بدأت في 14 كانون الثاني الجاري، وذلك بمعدل نحو 10 مدنيين يومياً

وقال الفريق في تقرير نشره اليوم الأربعاء 22 كانون الثاني، إن أكثر من 66 ألف مدني نزحوا، معظمهم أطفال ونساء خلال الأيام الثمانية الأخيرة بسبب الحملة العسكرية لروسيا ونظام الأسد على ريفي حلب الغربي والجنوبي.

عجز كبير
وبينت الإحصائية وجود عجز كبير في تقديم المساعدات للنازحين الجدد، الذين بالغالب نزحوا سابقا من مناطق أخرى، ودفع بهم التهجير الجديد بلا أي مأوى وسط فصل الشتاء.

وبحسب “منسقو الاستجابة” فإن نسبة العجز في قطاع الأمن الغذائي وصلت إلى 91 % ، أما في قطاع المواد غير الغذائية فبلغ العجز 83%، وفي قطاع المأوى 93 %، وفي الصحة 81%، وفي التعليم 89%.

وتتواصل الحملة العسكرية للطائرات الروسية في ريفي حلب وإدلب، مخلفة المزيد من الضحايا، حيث سجل الدفاع المدني استشهاد 37 مدنياً في 3 مجازر متفرقة.

شاهد|| مقتل سيدتان بالقصف الجوي على مخيمٍ عشوائي بمحيط مدينة الأتارب غربي حلب،

شاهد|| مقتل سيدتان بالقصف الجوي على مخيمٍ عشوائي بمحيط مدينة الأتارب غربي حلب، فرقنا كانت هناك انتشلت جثث القتلى وأسعفت المصابين .#الدفاع_المدني_السوري #حلب#الخوذ_البيضاء

Gepostet von ‎مديرية الدفاع المدني في محافظة حلب الحرة‎ am Mittwoch, 22. Januar 2020

 

 

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق