درعا

مدنيون يغادرون “مخيم الركبان” عند الحدود السورية الأردنية

تداول ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلاً مصوراً لمغادرة عددٍ من المدنيين “مخيم الركبان” عند الحدود السورية الأردنية.

وذكرت “شبكة البادية 24” عبر صفحتها في فيسبوك: أن المدنيين غادروا إلى بلدة مهين بريف حمص الشرقي، نتيجة سوء الأوضاع في المخيم جراء الحصار الذي تفرضه قوات الأسد إلى جانب إغلاق الحدود من قبل الأردن.

#البادية_24فيديو لمغادرة مدنيين من مخيم الركبان الحدودي مع الاردن وتوجههم الى بلدة مهين الواقعة بريف حمص الشرقييشار بأن المخيم يعاني من ظروف مأساوية حرجة ونقص كامل في المعدات الطبية الى جانب استمرار اغلاق الحدود من قبل الاردن ورفض ادخال اي مساعدات انسانية من قبلهم #BADIA_24

Gepostet von ‎البادية 24‎ am Mittwoch, 2. Januar 2019

وكانت “الإدارة المدنية في مخيم الركبان” طالبت في 27\12\2018 المجتمع الدولي والأمم المتحدة بأخذ دورهم تجاه مصير العالقين في المخيم، وأشارت إلى أن قاطني المخيم بحالة فقر شديد، وأن المساعدات لا تصل أكثر من مرة واحدة في السنة.

وأكدت الإدارة في بيانها، أن 70 الف نازح مهددون بمصير مجهول في حال تم انسحاب قوات التحالف الدولي في منطقة 55 المحمية من قبل التحالف.

وجاء بيان الإدارة المدنية حينها على خلفية إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بدء عملية سحب القوات الأمريكية من سوريا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق