أخبار سوريةسياسة

“بيدرسن” يصل القاهرة ويناقش مع مسؤولين الوضع في سوريا

بحث المبعوث الأممي الجديد إلى سوريا “غير بيدرسن”، مع أمين الجامعة العربية “أحمد أبو الغيط”، الوضع في سوريا، وسبل التوصل إلى حل سياسى ينهي معاناة الشعب السوري.

جاء ذلك في فى أول زيارة له، أمس الأحد، إلى مصر، وتستغرق ثلاثة أيام، وتأتي هذه الزيارة في إطار أولى جولاته في المنطقة منذ تعيينه.

وأوضح بيان صادر عن المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة، أن “اللقاء شهد تبادلاً موسعاً لوجهات النظر حول آخر التطورات في سوريا”.

وشدد البيان على أهمية “التوصل إلى حل سلمي يلبي طموحات وتطلعات كافة أبناء الشعب السوري، ويحفظ لسوريا وحدتها الإقليمية”.

وأضاف البيان أنه من الضروري “وقف التدخلات الدولية والإقليمية التي تلقي بتبعات وتداعيات سلبية على مسار التسوية في سوريا، والتي أدت إلى إطالتها”.

وفي سياق متصل . . .
التقى وزير الخارجية المصري، “سامح شكري”، في القاهرة، أمس الأحد، مع المبعوث الأممي إلى سوريا، “غير بيدرسن”، وناقشا معاً سبل دفع العملية السياسية لإنهاء الحرب السورية، ومكافحة الإرهاب.

وقال بيان للخارجية المصرية إن اللقاء شهد “التباحث بشأن آخر المُستجدات على الساحة السورية، وتبادل الرؤى حول سُبل دفع العملية السياسية، والتعامل مع تحديات الوضع الإنساني هناك، فضلاً عن جهود مكافحة الإرهاب”.

وسبق أن التقى “بيدرسن”، بوزير الخارجية الروسية “سيرغي لافروف”، حيث قال المبعوث الأممي: إن “على روسيا والأمم المتحدة أن تلعبا دوراً رئيسياً في تسوية الوضع في سوريا وإنجاح العملية السياسية”.

وكان “بيدرسن” زار خلال الأيام القليلة الماضية “دمشق” والتقى مسؤولين تابعين للأسد، كما زار “الرياض” والتقى بهيئة التفاوض السورية، وبحث الوضع في سوريا.

الجدير بالذكر أن “بيدرسن” تولى منصب المبعوث الأممي إلى سوريا خلفاً لستيفان دي مستورا الذي تنحى “لأسباب شخصية”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق