أخبار سوريةميداني

ما سبب فشل “برنامج عودة” للنازحين في مناطق قسد؟

كشفت مصادر إعلامية كردية أنه لم يعد من النازحين في المخيمات بمناطق قسد ضمن “برنامج العودة” سوى 1 في المئة من أعداد النازحين خلال الأشهر الثلاثة الماضية.

وذكرت وكالة “هاوار” أن الأعداد التي خرجت من المخيمات الـ 14 التي تشرف عليها الإدارة الذاتية تقدر نسبة أقل من واحد بالمئة من إجمالي عدد النازحين في مخيماتها.

وكانت الإدارة الذاتية أطلقت “برنامج العودة” وهو تنظيم رحلات لعودة النازحين إلى مدنهم وقراهم بعد طرد تنظيم داعش، وتجهيزها بالخدمات الضرورية من قبل المجالس المدنية والذاتية.

وبحسب الوكالة لم يسجل منذ انطلاق البرنامج عودة سوة 1136 نازحا بموجب “كفالات عشائرية” غالبيتهم من مخيم الهول ضمن 5 دفعات وهي كالآتي: دير الزور 397 نازحا مقسمين لدفعتين الأولى 201 والثانية 196، منبج 127، ودفعتين الرقة والطبقة 612 نازحا.

وصرح الرئيس المشترك لمكتب شؤون النازحين واللاجئين “شيخموس أحمد” أن هناك دفعات أخرى ستخرج من المخيمات في الأيام القليلة القادمة.

وأضاف أحمد إن خروج هذه النسبة الضئيلة لم تؤثر على تحسين الوضع المعيشي لمن تبقوا في المخيمات وذلك لكونها تُعد نسبة ضئيلة بالنسبة للعدد الكلي في كافة المخيمات.

يذكر أن “الإدارة الذاتية” تدير 14 مخيما، وهي كل من “الهول، مبروكة، روج، العريشة، النصري، منبج الشرقي القديم، منبج الشرقي الجديد، محمودلي، عين عيسى، العودة، الشهباء، العصر، المقاومة، عفرين”.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق