أخبار سوريةدرعا

عبوة ناسفة تطيح بمجموعة من “الفرقة الرابعة” غربي درعا

انفجرت عبوة ناسفة بمجموعة عسكريين من “الفرقة الرابعة” التابعة لقوات الأسد بجروح متفاوتة في ريف درعا، ما أدى لإصابتهم بجروح متفاوتة حسبما أفادت مصادر إعلامية متعددة.

وذكرت صفحات موالية عدة بينها “اللاذقية من قلب الحدث” أن ضابطاً برتبة عقيد و4 مجندين من “الفرقة الرابعة” أصيبوا اليوم الأربعاء 4 أيلول، إثر انفجار عبوة ناسفة (زرعها مجهولون) على مدخل معسكر زيزون بريف درعا الغربي.

وأوضحت المصادر أن المصابين حالاتهم متوسطة وتم إسعافهم إلى مشفى درعا الوطني كما تم نقل الضابط إلى دمشق.

المصابين هم :
العقيد سمير سليمان
نواف رشرش جنيد
شادي يونس المبسبس
محمد قاسم عزام
بسام محمد حريذين.

إلى ذلك ذكر “تجمع أحرار حوران” أن الضابط المستهدف ينحدر من ريف اللاذقية وهو من الضباط الذين يشرفون على دورات التدريب في معسكرات الفرقة الرابعة جنوبي سوريا.

وتشهد محافظة درعا هجمات وعمليات اغتيال تستهدف قوات الأسد وشخصيات أمنية ومدنية وحتى سياسية، تابعة للنظام، وسط مؤشرات على خروج المحافظة تدريجيا عن القبضة الأمنية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق