أخبار سوريةعربي

بماذا طالب زعيم داعش في آخر خطاباته المسجلة؟

تداولت حسابات تابعة لتنظيم داعش تسجيلاً صوتياً مدته أكثر من 30 دقيقة، نُسبَ لزعيم التنظيم المتواري عن الأنظار “أبو بكر البغدادي”، وذلك في رسالة مباشرة من البغدادي منذ شهر نيسان الماضي.

ونشرت الحسابات الإثنين 16 أيلول التسجيل نقلا عن “مؤسسة الفرقان”، إحدى الأذرع الإعلامية لتنظيم داعش، ويدعي فيه “البغدادي” أن العمليات التابعة لداعش تجري على قدم وساق وفي مختلف الجهات وبشكل يومي في عدة مناطق مثل مالي و”بلاد الشام”.

ودعا زعيم داعش أنصاره إلى إطلاق سراح عناصره المحتجزين في سجون ومخيمات بالعراق وسوريا، وعائلاتهم من نساء وأطفال بشتى الوسائل، وهدد بالانتقام من محتجزيهم.

ويعد هذا ثالث خطاب للبغدادي، منذ إعلان قيام تنظيم داعش، الأول كان في ظهور مصور بمسجد في مدينة الموصل العراقية، والثاني كان تسجيلاً مصورا في منطقة مجهولة، بشهر نيسان الماضي، أعقب سقوط منطقة الباغوز؛ آخر معاقل داعش في سوريا.

وخلال عامي 2017 و2018 أعلنت حكومة العراق، وقوات سوريا الديمقراطية القضاء على تنظيم داعش “عسكريا” في العراق وسوريا، لكن خلايا التنظيم لا تزال تشن هجمات في معظم المناطق التي طردت منها.

كما تنشط خلايا داعش في جيوب صحراوية متفرقة في مناطق نظام الأسد والمليشيات الإيرانية غرب نهر الفرات شرقي سوريا.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق