أخبار سوريةاللاذقية

مقتل مجموعتين للنظام على محور الكبينة شمال اللاذقية

سقط قتلى وجرحى من قوات النظام والمليشيات الموالية له، خلال مواجهات اندلعت عقب محاولتهم التقدم على عدة محاور شمال اللاذقية.

وقالت وكالة “إباء” التابعة لـ”هيئة تحرير الشام” إن 5 عناصر من قوات الأسد قتلوا وأصيب آخرون، خلال محاولتهم التقدم على محور الكبينة في ريف اللاذقية الشمالي.

كما أعلنت “الهيئة” مقتل مجموعة أخرى حاولت التقدم على ذات المحور بالتزامن مع اندلاع اشتباكات عنيفة بين الجانبين.

من جانبها استهدفت “الجبهة الوطنية للتحرير” بالمدفعية الثقيلة مجموعات من قوات الأسد أثناء محاولتهم التقدم على جبهة الحدادة في الريف نفسه.

وأمس أعلنت “تحرير الشام” مقتل 6 عناصر لقوات النظام و4 لمليشيا “حزب الله” اللبناني  بينهم القيادي ناجي الموسوي، خلال تصديها لمحاولتهم التقدم على جبهتي الحدادة و الكبينة في جبل الأكراد شمال اللاذقية.

وكثفت قوات الأسد خلال اليومين الماضيين محاولاتها للتقدم في ريف اللاذقية الشمالي، بعد أن زجت بمزيد من قواتها في المنطقة.

وتتعرض منطقة الكبينة لهجمات يومية منذ عدة شهور فشلت جميعها بتحقيق تقدم يذكر على الأرض، وأسفرت عن مقتل المئات من عناصر النظام والميليشيات الموالية.

جدير بالذكر أن قوات الأسد قصف في أيار الماضي،تلك المنطقة بصواريخ محملة بغاز الكلور السام، وذلك في سياق سعيها لاقتحام المنطقة الاستراتيجية.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق