أخبار سوريةإدلب

مقتل وإصابة مجموعة من قوات الأسد خلال استعادة الفصائل نقطة جنوب إدلب

قتل وأصيب عدد من قوات الأسد في مواجهات جنوب إدلب تمكنت خلالها فصائل المعارضة من استعادة نقطة تقدمت إليها قوات الأسد مؤخراً.

وأفادت هيئة تحرير الشام عبر معرفاتها الرسمية أن عناصرها نفذوا هجوماً نجحوا خلاله في استعادة السيطرة على نقطة في محيط بلدة الدير الغربي تقدمت إليها قوات الأسد مؤخراً.

كما قتل عدد من قوات الأسد يوم أمس خلال محاولتهم التقدم جنوب بلدة الدير الشرقي المجاورة، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين الجانبين.

وأفاد مراسل “وطن إف-إم” بأن المواجهات العسكرية لا تزال على أشدها في ريف إدلب الجنوبي ولاسيما محور بلدة التح حيث استهدفت الفصائل دبابة لقوات الأسد بصاروخ موجه، ما أدى لتدميرها ومقتل وإصابة طاقمها.

كما استهدفت “الجبهة الوطنية للتحرير” ليل أمس تجمعات لقوات الأسد وحلفائه في ريف إدلب الشرقي.

 

وتشن قوات الأسد وحلفائه هجوم برياً واسعاً على محافظة إدلب، بالتزامن مع حملة غارات جوية روسية تستهدف مدن وبلدات المحافظة، ولاسيما في الريفين الشرقي والجنوبي.
والأمس أعلنت فصائل المعارضة مقتل مجموعة من قوات الأسد خلال هجوم تكلل باستعادة السيطرة على نقطة تقدمت إليها ميليشيات الأسد في قرية أبو جريف شرق إدلب.

الوسوم
أظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق